2030 
 عدد الضغطات  : 4767
 
 عدد الضغطات  : 3249


الإهداءات


رياض الصالحين على مذهب أهل السنة والجماعة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1 (permalink)  
قديم 12-20-2002, 05:28 PM
القوبائي غير متصل
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 108
 تاريخ التسجيل : Nov 2002
 فترة الأقامة : 6748 يوم
 أخر زيارة : 05-06-2011 (01:00 AM)
 المشاركات : 1,555 [ + ]
 التقييم : 1
 معدل التقييم : القوبائي is an unknown quantity at this point
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي - البر بالوالدين



بسم الله الرحمن الرحيم
-اخواني اخواتي اعضاء وزوار منتديات بني عمرو حبيت ان انقل لكم هذا الموضوع لما له من الاهمية فكلنا مقصرين في حق الوالدين ولكن يمكننا تدارك ذلك وتصحيح اوضاعنا
- البر بالوالدين ....

كان السلف الصالح من هذه الأمة أحرص الناس على البر بوالديهم.

ومن ذلك أن أبا هريرة رضي الله عنه كان إذا أراد أن يخرج من بيته وقف على باب أمه فقال: السلام عليك يا أماه ورحمة الله وبركاته، فتقول: وعليك السلام يا ولدي ورحمة الله وبركاته، فيقول: رحمك الله كما ربيتني صغيراً، فتقول: رحمك الله كما بررتني كبيراً.

أما عبد الله بن مسعود رضي الله عنه فقد طلبت والدته في إحدى الليالي ماء، فذهب ليجيء بالماء، فلما جاء وجدها نائمة، فوقف بالماء عند رأسها حتى الصباح، فلم يوقظها خشية إزعاجها، ولم يذهب خشية أن تستيقظ فتطلب الماء فلا تجده.

وها هو ابن الحسن التميمي رحمه الله يهمُّ بقتل عقرب، فلم يدركها حتى دخلت في جحر في المنزل، فأدخل يده خلفها وسد الجحر بأصابعه، فلدغته، فقيل له: لم فعلت ذلك؟ قال: خفت أن تخرج فتجيء إلى أمي فتلدغها.

أما ابن عون المزني فقد نادته أمه يوماً فأجابها وقد علا صوته صوتها ليسمعها، فندم على ذلك وأعتق رقبتين.

ولبر السلف صور عديدة، ومواقف كثيرة يطول ذكرها، والمقصود الإشارة إلى نماذج من برهم.

ولو نظرنا في أحوالنا لوجدنا التقصير الشديد في بر آبائنا وأمهاتنا، ولربما وقع من البعض العقوق، نسأل الله العفو والسلامة.

وعقوق الوالدين له صور عديدة ومظاهر كثيرة قد تخفى على بعض الناس، ومن ذلك: أن يترفع الابن عن والديه ويتكبر عليهما لسبب من الأسباب، كأن يكثر ماله، أو يرتفع مستواه التعليمي أو الاجتماعي ونحو ذلك.

ومن العقوق أن يدعهما من غير معيلٍ لهما، فيدعهما يتكففان الناس ويسألانهم.

ومن العقوق أن يقدم غيرهما عليهما، كأن يقدم صديقه أو زوجته أو حتى نفسه.

ومن العقوق أن يناديهما باسمهما مجرداً إذا أشعر ذلك بالتنقص لهما وعدم احترامهما وتوقيرهما. وغير ذلك.

قد يتجاهل بعض الناس فضل والديه عليه، ويتشاغل عما يجب عليه نحوهما، ألا يعلم ذلك العاق أو تلك العاقة أن إحسان الوالدين عظيم وفضلهما سابق، ولا يتنكر له إلا جحود ظلوم غاشم، قد غُلقت في وجهه أبواب التوفيق، ولو حاز الدنيا بحذافيرها ؟!..

فالأم التي حملت وليدها في أحشائها تسعة أشهر، مشقة من بعد مشقة 00 لا يزيدها نموه إلا ثقلاً وضعفاً، ووضعته كرهاً وقد أشرفت على الموت، فإذا بها تعلّق آمالها على هذا الطفل الوليد، رأت فيه بهجة الحياة وزينتها، وزادها بالدنيا حرصاً وتعلقاً، ثم شغلت بخدمته ليلها ونهارها، تغذيه بصحتها، وتريحه بتعبها، طعامه درّها، وبيته حجرها، ومركبه يداها وصدرها، تحوطه وترعاه، تجوع ليشبع، وتسهر لينام، فهي به رحيمة، وعليه شفيقة، إذا غابت دعاها، وإذا أعرضت عنه ناجاها، وإن أصابه مكروه استغاث بها، يحسب أن كل الخير عندها، وأن الشر لا يصل إليه إذا ضمّته إلى صدرها أو لحظَتْه بعينها. أفبعد هذا يكون جزاؤها العقوق والإعراض؟! اللهم عفواً ورُحما.

أما الأب 000 فالابن له مَجْبَنَةٌ مَبْخَلَة 00 يَكَدُّ ويسعى، ويدفع صنوف الأذى بحثاً عن لقمة العيش لينفق عليه ويربيه، إذا دخل عليه هش، وإذا اقبل إليه بش، وإذا حضر تعلق به، وإذا أقبل عليه احتضن حجره وصدره، يخوف كل الناس بأبيه، ويعدهم بفعل أبيه، أفبعد هذا يكون جزاء الأب التنكر والصدود ؟ نعوذ بالله من الخذلان.

إن الإحباط كل الإحباط أن يُفجأ الوالدان بالتنكر للجميل، وقد كانا يتطلعان للإحسان، ويؤملان الصلة بالمعروف، فإذا بهذا الولد - ذكراً أو أنثى - يتخاذل ويتناسى ضعفه وطفولته، ويعجب بشأنه وفتوته، ويغره تعليمه وثقافته، ويترفع بجاهه ومرتبته، يؤذيهما بالتأفف والتبرم، ويجاهرهما بالسوء وفحش القول، يقهرهما وينهرهما، يريدان حياته ويريد موتهما، كأني بهما وقد تمنيا أن لو كانا عقيمين، تئن لحالهما الفضيلة، وتبكي من أجلهما المروءة.

فليحذر كل عاقل من التقصير في حق والديه، فإن عاقبة ذلك وخيمة، ولينشط في برهما فإنهما عن قريب راحلين وحينئذ يعض أصابع الندم، ولات ساعة مندم. أجل، إن بر الوالدين من شيم النفوس الكريمة والخلال الجميلة، ولو لم تأمر به الشريعة لكان مدحة بين الناس لجليل قدره، كيف وهو علاوة على ذلك تُكفَّـر به السيئات، وتجاب الدعوات عند رب البريات، وبه تنشرح الصدور وتطيب الحياة ويبقى الذكر الحسن بعد الممات.


منقول ،،

اللهم اغفر لنا ولوالدينا، وارحمهم كما ربونا صغاراً، واجزهم عنا خير ما جزيت به عبادك الصالحين، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه



اتمناء الفائده للجميع




رد مع اقتباس
قديم 12-22-2002, 04:21 PM   #2 (permalink)


الصورة الرمزية أبوفارس
أبوفارس غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 49
 تاريخ التسجيل :  Sep 2002
 أخر زيارة : 05-20-2013 (06:16 PM)
 المشاركات : 4,595 [ + ]
 التقييم :  1
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



بارك الله فيك اخي القوبائي ...

مشكور على هذه المشاركة .

نسأل الله أن يرزقنا البر بوالدينا .


تقبل تحياتي s)


 


رد مع اقتباس
قديم 12-22-2002, 11:29 PM   #3 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية saeed
saeed غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 106
 تاريخ التسجيل :  Nov 2002
 أخر زيارة : 05-25-2011 (02:41 AM)
 المشاركات : 112 [ + ]
 التقييم :  1
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الله يعطيك العافيه على هذه النصيحه


 


رد مع اقتباس
قديم 12-28-2002, 09:51 PM   #4 (permalink)
غير مسجل


الصورة الرمزية المليحي

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية :
 أخر زيارة : 01-01-1970 (02:00 AM)
 المشاركات : n/a [ + ]
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



اخي القوبائي

جزاك الله كل خير على هذا الموضوع الجميل

تقبل تحياتي وأسال العلي القدير ان لا يحرمك

الاجر والثواب من خلال هذا الطرح الجميل

المليحي


 


رد مع اقتباس
قديم 02-06-2007, 05:20 PM   #5 (permalink)
مؤسس شبكة بني عمرو


الصورة الرمزية صالح آل سلمان
صالح آل سلمان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 360
 تاريخ التسجيل :  Jun 2003
 أخر زيارة : 05-09-2021 (11:41 AM)
 المشاركات : 15,927 [ + ]
 التقييم :  18
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: - البر بالوالدين



ما احوجنا الى التأمل في هذا الموضوع المميز
قالها الصادق المصدوق
رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم
رغم انف ثم رغم انف ثم رغم انف
من ادرك ابويه عند الكبر احدهما او كلاهما فلم يدخل الجنه !!
او كما قال صلى الله عليه وسلم
وهذا دليل على ان ثواب البر بالوالدين عظيم
اشكرك اخي القوبائي على هذا الموضوع
رفع من قبلي لاهميته
تقبل خالص المودة
ابو عبدالله


 


رد مع اقتباس
قديم 02-06-2007, 09:48 PM   #6 (permalink)


الصورة الرمزية ابو فجر القشيري
ابو فجر القشيري غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7432
 تاريخ التسجيل :  Sep 2006
 أخر زيارة : 03-21-2011 (05:07 PM)
 المشاركات : 2,362 [ + ]
 التقييم :  1
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: - البر بالوالدين



بارك الله فيك
الموضوع ممتاز


 


رد مع اقتباس
قديم 02-06-2007, 09:49 PM   #7 (permalink)


الصورة الرمزية ابو فجر القشيري
ابو فجر القشيري غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7432
 تاريخ التسجيل :  Sep 2006
 أخر زيارة : 03-21-2011 (05:07 PM)
 المشاركات : 2,362 [ + ]
 التقييم :  1
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: - البر بالوالدين



بارك الله فيك
الموضوع ممتاز


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
البر ابوصاهودالعمري الصوتيات والمرئيات والفنون الشعبية 8 10-04-2012 02:33 PM
من صور البر الأزدية مواضيع الحوار والنقاش 24 10-18-2010 11:44 PM
هواى البر واهل البر فديو كليب رائع للمنشد حامد الضبعان عاشق البران الصوتيات والمرئيات الإسلامية وأناشيد الأطفال 1 09-16-2009 01:43 AM
البر بالوالدين ابوعبدالكريم رياض الصالحين 9 11-16-2008 06:13 PM
مااجمل واسعد من البر بالوالدين لايطول غيابك منتدى القصص والروايات 1 11-29-2006 01:10 PM


الساعة الآن 11:03 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 TranZ By Almuhajir