المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : .. طمس الهويــــــــــــة ..


الحب الحب
10-30-2004, 12:16 AM
طمس الهوية

اليك ايها القــاريء اعتذاري....فاني اكتب باسلوب لا احبــه...

وقلم لا استلطفــه...انما

استعين به عندما اود ان يعلـــم الجميع ما بي... دون أن يعلمـــوا ما بي...

من أعماق الفضاء الداخلي لكل إنسان...تستفــز الألحان .....كلمات بلا هوية...

رسائل ذهبية....سطورها فضية...ومدادها حبر سليل الحمرة الوردية....

أما الستــور !!! فلا تســـل !!

فحمامة ترمي بها...وتقول للمعني...أنت بعينك أعنيك...

هذا سلام الحرب فامضي للبُنى التحتية....

أوراق ريحان أريجة...تحف أطراف الهدية...جذابة خلابة أخاذة سحرية...

والعين تنظر في سكـــــــــــون...

والأرجوان...

ورد أحمر بخسته العطور...

هل يا ترى تمضي الحياة و النجم يغور ؟

هل ذلك الطفل اليتيــم رعيتي؟ أباه أنا وهو ليس بطفلي...

فإليه لــــــــــــي...ولنحث الخطى...الى البنى التحتية ...

حرب النواصي هاهنا...تلق ِ السلام المُرَّ تنتظر التحية...

فأولي النُهــى في شحذ عزم ، سن رمح..أو ربما...... طمس للهوية...

فإلى الجميع تأهبوا للكــــــــر في سفن البريــــة...والى البنى التحتية...

كم جَـــادَ(( لــبٌّ )) بالعطـــاء....كم سحت العين الدماع...

كم صكت الآذان ألفاظٌ نوائبُ تائهات...

كم انصهرت عقول إمعة في الشامخات الفارغات

وكم أسرفت ملأى السنابل في انحناء الراقيات...

كم اُعتقـلت ألسنة .....وكم أرَثـت بين القوم حسنـــاء...

نـــــــــــــــــــــعم...

لا يضر البحر أمسى زاخرا **أن رمى فيه غلام بحجـــــر

إني سالتُ و السؤلى مأججة....تلك الرياح الصرصر العُصفِ....ما بالُ أقــوام هنا

نذروا...للشــر طاقات و الخير لـِـلَّــمَــمِ ؟ والسُئــل يبقى و الجواب مغيبٌ...

هي هذه أثواب سؤلي ...دائما...ماسبب طمس الهوية

بحثت عن إحدى النوافذ اطرقها...أبث خلالها أمواجي التترية...فوجدت أقفالا بها

وُصدت...هل يا ترى هي مغلقة ...أم خلف قضبان الحديد أرواح خفية...؟

وهاهو المعني..يلامس أطراف الرسالة.... الذهبية...يفتحها بعد عصفٍ فكري

في رياض يانعة ماتعة...

مني لك...من المطنق الى الشعـــــر....سلام القاتل للضحية...وبعد

أستميحك أويقات سواحر نستروح فيها أنسام هذه الأسطر الفضية...

فسطوري سويـِّـــة....لا تقعر فيها ولا التواء...

واعذر سجية كلماتي الطبية...وســـرِّح النظر فيما لـــن يعيه غير ابياتك الهزلية...

إن بين ستــــــــــور السطـــــــــور همسات...وبين ثنــايا الحروف ومضـــات...فرسالتي

اليك ثَــرَّةٌ غنيــة ...وهي تعــزف لكل قاريء لها... لحنا مختلفا عن غيره....

وعدلها في اطرابها لكل قارئيها ..خصوصا...

اذا كانوا ممن يحثون الخطى..الى البنى التحتية...

فاقرأ رسالتي............................................ .... والآن... أكرم رسولي..

فتلك هي الرسالة....نقاطها حروف سال حبرها حتى باتت مغيبة مظللة...

فان كنت تجيـد فـك الشفرات...حينها ستقول لي :

من كان السبب في طمس الهوية

والسلام خير ختام..وأنعم به بداءً...لمعمعة النواصي......

فهذه يدي...امدها لنعجن كلينا في كلينا...فالحرب ضروس...

وكلماتي بلا هوية للجميع الا لك...فمني لك ...

الحب الحب يتمنى لكم التوفيق ..