2030 
 عدد الضغطات  : 4113
 
 عدد الضغطات  : 2500


الإهداءات


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1 (permalink)  
قديم 10-15-2010, 06:28 PM
مركز تحميل الصور
الرحايا غير متصل
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 18295
 تاريخ التسجيل : Nov 2009
 فترة الأقامة : 3858 يوم
 أخر زيارة : 06-27-2012 (01:21 PM)
 المشاركات : 3,771 [ + ]
 التقييم : 26
 معدل التقييم : الرحايا is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
Impp أاغرب مقبوحاً ، أتؤذي حبيبة رسول الله صلى الله عليه وسلم .!!؟




بسم الله الرحمن الرحيم



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
لايخفى على أحد منكم ماتعرضت له أمنا عائشة رضي الله عنها وماتتعرض له ليل نهار من سب وطعن في منابر القوم ،
ونصرتها علينا واجبة ، استنكاراً ورداً وردعاً
ومن أوجب الواجبات في ذلك التعريف بفضائلها ومكانتها
ولقد وجدتني أجهل الناس بها ومن هنا جاءت فكرة هذا الموضوع
ليكون مورداً ينهل منه الغادي والرائح السيرة العطرة والمكانة العالية لأمنا عائشة رضوان الله عليها
ورجاء خاص لكل من يمر هنا أن يُسطر لنا فضيلة من فضائلها أو لطيفة من لطائفها ليُكتب له بها خيراً بإذن الله





.*.






من هي عائشة ؟؟





عَائِشَةُ بِنْتُ الصِّدِّيْقِ أَبِي بَكْرٍ التَّيْمِيَّةُ أُمُّ المُؤْمِنِيْنَ
بِنْتُ الإِمَامِ الصِّدِّيْقِ الأَكْبَرِ، خَلِيْفَةِ رَسُوْلِ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- أَبِي بَكْرٍ عَبْدِ اللهِ بنِ أَبِي قُحَافَةَ عُثْمَانَ بنِ عَامِرِ
بنِ عَمْرِو بنِ كَعْبِ بنِ سَعْدِ بنِ تَيْمِ بنِ مُرَّةَ بنِ كَعْبِ بنِ لُؤَيٍّ القُرَشِيَّةُ، التَّيْمِيَّةُ، المَكِّيَّةُ، النَّبَوِيَّةُ، أُمُّ المُؤْمِنِيْنَ،
زَوجَةُ النَّبِيِّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- أَفْقَهُ نِسَاءِ الأُمَّةِ عَلَى الإِطْلاَقِ.
وَأُمُّهَا: هِيَ أُمُّ رُوْمَانَ بِنْتُ عَامِرِ بنِ عُوَيْمِرِ بنِ عَبْدِ شَمْسٍ بنِ عَتَّابِ بنِ أُذَيْنَةَ الكِنَانِيَّةُ.
هَاجَرَ بِعَائِشَةَ أَبَوَاهَا، وَتَزَوَّجَهَا نَبِيُّ اللهِ قَبْلَ مُهَاجَرِهِ بَعْدَ وَفَاةِ الصِّدِّيْقَةِ خَدِيْجَةَ بِنْتِ خُوَيْلِدٍ، وَذَلِكَ قَبْلَ الهِجْرَةِ بِبِضْعَةَ عَشَرَ شَهْراً، وَقِيْلَ: بِعَامَيْنِ.
وَدَخَلَ بِهَا فِي شَوَّالٍ سَنَةَ اثْنَتَيْنِ، مُنَصَرَفَهُ - عَلَيْهِ الصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ - مِنْ غَزْوَةِ بَدْرٍ، وَهِيَ ابْنَةُ تِسْعٍ.
فَرَوَتْ عَنْهُ: عِلْماً كَثِيْراً، طَيِّباً، مُبَارَكاً فِيْهِ.
وَعَنْ: أَبِيْهَا.
وَعَنْ: عُمَرَ، وَفَاطِمَةَ، وَسَعْدٍ، وَحَمْزَةَ بنِ عَمْرٍو الأَسْلَمِيِّ، وَجُدَامَةَ بِنْتِ وَهْبٍ




.*.




اتَّفَقَ لَهَا البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ عَلَى: مائَةٍ وَأَرْبَعَةٍ وَسَبْعِيْنَ حَدِيْثاً.
وَانْفَرَدَ البُخَارِيُّ بِأَرْبَعَةٍ وَخَمْسِيْنَ.
وَانْفَرَدَ مُسْلِمٌ بِتِسْعَةٍ وَسِتِّيْنَ.
وَعَائِشَةُ مِمَّنْ وُلِدَ فِي الإِسْلاَمِ، وَهِيَ أَصْغَرُ مِنْ فَاطِمَةَ بِثَمَانِي سِنِيْنَ، وَكَانَتْ تَقُوْلُ: لَمْ أَعْقِلْ أَبَوَيَّ إِلاَّ وَهُمَا يَدِيْنَانِ الدِّيْنَ.






.*.



وَكَانَتِ امْرَأَةً بَيْضَاءَ جَمِيْلَةً، وَمِنْ ثَمَّ يُقَالُ لَهَا: الحُمَيْرَاءُ، وَلَمْ يَتَزَوَّجِ النَّبِيُّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- بِكْراً غَيْرَهَا، وَلاَ أَحَبَّ
امْرَأَةً حُبَّهَا، وَلاَ أَعْلَمُ فِي أُمَّةِ مُحَمَّدٍ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- بَلْ وَلاَ فِي النِّسَاءِ مُطْلَقاً امْرَأَةً أَعْلَمَ مِنْهَا.






للحديث بقية وننتظر جود أقلامكم ..
...







حصـانٌ رزانٌ مـا تُزنُّ بريبةٍ =وتصبح غرثى من لحوم الغوافل
حليلةُ خير الناس دينـاً ومنصباً =نبيِّ الهدى والمكرمات الفواضـل
عقيلةُ حيٍّ من لؤيِّ بن غالبٍ=كرامِ المساعي مجدُها غير زائل
مهذبـةٌ قـد طيَّبَ الله خِيمهـا =وطهَّرها من كل سوءٍ وبـاطـل
فإن كنتُ قد قلتُ الذي قد زعمتُه=فلا رفعت سوطي إليَّ أنامـلي
وإن الذي قد قيل ليس بلائطٍ =بها الدهرَ بل قولُ امرئٍ بأماحل
فكيف وُودِّي ماحييتُ ونُصرتي=لآلِ نبيِّ اللهِ زينِ المحامل
له ُرتبٌ عالٍ على الناس كلهم =تقَاصرُ عنه َسْورةُ المتطاول
رأيُتكِ وليغفر لك الله حرةً =من المحصنات غيرَ ذاتِ غوائل







رد مع اقتباس
قديم 10-15-2010, 11:38 PM   #2 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية الرحايا
الرحايا غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18295
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 06-27-2012 (01:21 PM)
 المشاركات : 3,771 [ + ]
 التقييم :  26
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



~[..وَرَعُ عــــــــــــائشة وتَقْوَاها ..]~

كَانَت ْ رَضِي الله عَنْها عَابِدة زَاهِدة تصوم الدّهْرَ وَلاتفطر إلا يوم أضْحَى أو يوم فطر وتقضي جلّ وَقتِها في الصّلاة وَقِيام اللّيل , وكَانَت كَثِيرة البكاء في قِيَامها الليل ..

وكَانَتْ رَضِي الله عَنْها : لاتَدَع قِيام الليل فإن رَسُول الله صَلّى الله عليه وسلم لايَدَعه وَكَان إذا مرض أو كسل صلّى قاعداً ..
وكانت تطيل الصلاة ,.. عَن ْعبَدالله بِنْ أبي مُوسَى قال : أَرْسَلِني مُدرك أو ابن مُدرك إلى عائشة أسألها عن أشياء قال : فَأتَيْتها فإذَا هي تُصلي الضحى فَقلُت : أَقعد حتى تفرغ فقالوا : هيهات , أي انتظارك سيطول لأنها تُطِيل الصلاة مِنْ ركُوعٍ وسجود وقيام .
وكانت تصوم في أشد الحَر فقد أخرج أحمد في مسنده : أن عبدالرحمن بنْ أبي بكر دَخَلَ عائشة يوم عرفة وهي صائِمة والماء يرش عَلَيها فقالَ لها عبدالرحمن : أفطِري , فقالت : أفطر وَقَد سَمِعت رسول الله صلّى الله عليه وسلّم يقول : "إِنّ صوم يوم عرفة يكَفر العام الذي قبله "

وكانت صاحبة كرمٍ وجُود , ولمْ تَحتَفِظ فِي بَيْتها بدرهم ولا ديْنَار .. قال الزبير : لَقَد رِأَيتُ عائشة ـ رضي الله عنْها ـ تُقَسّمُ سبعين أَلفاً , وإنّها لترقع جَيْبَ درعها .. يقول عروة : ماكانت عائشة تَسْتَجدُّ ثَوباً حتى ترقع ثوبها , وجَاءها يومًا من مِعاوِيه ثمَانون أَلَفا ... ما أمسى درهم ..
قالت لها جاريتها : فهلا اشتريت لنا لحمًا بِدرهم ؟؟ قالت : لو ذكرتِيني لَفعَلْت , وكانت دائمًا تَقُول حديث النبي صلى الله عليه وسلم " اتقوا النار ولو بشق تمر "
وكانت ـرضي الله عنها ـ تردد قائلة وددت أني مِتُّ وكنت نسيًا منسِيًا ..



○●○●○●


نقل من كتاب >>>نساء في الجنة
لـــ أحمد بن عبد العزيز الحصين ..


 


رد مع اقتباس
قديم 10-16-2010, 06:36 AM   #3 (permalink)
مميّزة وقديرة


الصورة الرمزية JUMANA
JUMANA غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 15509
 تاريخ التسجيل :  Dec 2008
 أخر زيارة : 11-26-2015 (06:27 PM)
 المشاركات : 4,723 [ + ]
 التقييم :  1
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



هي التي قيل فيها


مَنْ حَبَّنِي فَلْيَجْتَنِـبْ مَـنْ َسَبَّنِـي .. إنْ كَانَ صَـانَ مَحَبَّتِـي وَرَعَانِـي
وإذا مُحِبِّي قَدْ أَلَـظَّ بِمُبْغِضِـي .. فَكِلاهُمَا فـي البُغْـضِ مُسْتَوِيَـانِ
إنِّـي لَطَيِّبَـةٌ خُلِـقْـتُ لِطَـيِّـبٍ .. ونِسَـاءُ أَحْمَـدَ أَطْيَـبُ النِّسْـوَانِ
إنِّـي لأُمُّ المُؤْمِنِيـنَ فَمَـنْ أَبَـى .. حُبِّي فَسَـوْفَ يَبُـوءُ بالخُسْـرَانِ
اللهُ حَبَّبَـنِـي لِقَـلْـبِ نَـبِـيِّـهِ .. وإلى الصِّـرَاطِ المُسْتَقِيـمِ هَدَانِـي
واللهُ يُكْـرِمُ مَـنْ أَرَادَ كَرَامَـتِـي .. ويُهِيـنُ رَبِّـي مَـنْ أَرَادَ هَوَانِـي
واللهَ أَسْـأَلُـهُ زِيَــادَةَ فَضْـلِـهِ .. وحَمِدْتُـهُ شُكْـراً لِمَـا أَوْلاَنِــي
يا مَنْ يَلُـوذُ بِأَهْـلِ بَيْـتِ مُحَمَّـدٍ .. يَرْجُو بِذلِكَ رَحْمَـةَ الرَّحْمـانِ
صِلْ أُمَّهَاتِ المُؤْمِنِيـنَ ولا تَحِـدْ عَنَّـا .. فَتُسْلَـبَ حُـلَّـةَ الإيـمـانِ
إنِّـي لَصَادِقَـةُ المَقَـالِ كَرِيـمَـةٌ .. إي والـذي ذَلَّـتْ لَـهُ الثَّـقَـلانِ

شكراً لك عزيزتي على هذ الموضوع الأكثر من رائع
وجعلنا وإياكم ممن يذب ويذود عن هذا الدين العظيم ، حشرنا الله جميعا في ركب محمد صلى الله عليه وسلم ، وصحبه الكرام رضوان الله عليهم أجمعين ..


 


رد مع اقتباس
قديم 10-16-2010, 09:22 AM   #4 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية الرحايا
الرحايا غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18295
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 06-27-2012 (01:21 PM)
 المشاركات : 3,771 [ + ]
 التقييم :  26
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



هلا فيكـ جمااانه..
وااامين ياررب الله يتقبل منك..
والعفو والرووعه كانت بحضورك..
واشكر على مشاااركتك وجعلهاااا في ميزااان حسناااتكـ والتي اتمنى
الاتكوون الاخيره فالمجااال مفتوح لمن اراااد اثبااات
حب ااام المؤمنين عائشه رضي الله عنهاااا..
بااارك الله فيكـ ..


 


رد مع اقتباس
قديم 10-16-2010, 11:52 AM   #5 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية الرحايا
الرحايا غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18295
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 06-27-2012 (01:21 PM)
 المشاركات : 3,771 [ + ]
 التقييم :  26
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي




انتصاراً لأم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها؛ كتب الداعية الدكتور عائض القرني قصيدة جديدة سجل فيها الصفات الكبرى لزوجة النبي صلى الله عليه وسلم ابنة الصديق أبي بكر رضي الله عنه.
أنتِ العفاف فداك الطهر أجمعه
أنت الرضى والهدى يا غاية الشَّممِ
نفديك يا أمنا، في كل نازلةٍ
من دون عِرْضِك عرضُ الناس كلهمِ

وهذا نص القصيدة:
يا أمنا، أنتِ أنتِ ذروة الكرمِ
وأنتِ أوفى نساء العُرْب والعجمِ
يا زوجة المصطفى، يا خير من حملت
نور النبوة والتوحيد من قدمِ
أنتِ العفاف فداك الطهر أجمعه
أنت الرضى والهدى يا غاية الشَّممِ
نفديك يا أمنا، في كل نازلةٍ
من دون عِرْضِك عرضُ الناس كلهمِ
وهل يضر نباحُ الكلب شمسَ ضحى
لا والذي ملأ الأكوان بالنعم
الله برَّأها والله طهرها
والله شرفها بالدين والشِّيمِ
الوحي جاء يزكِّيها ويمدحُها
تباً لنذلٍ حقيرٍ تافهٍ قزمِ
والله أغيرُ من أن يرتضي بشراً
لعشرة المصطفى في ثوب متَّهمِ
في خِدْرها نزلت آياتُ خالقنا


وحياً يبدِّد ليلَ الظُّلمِ والظُلَمِ
عاشت حَصَاناً رَزَاناً همها أبداً
في الذكر والشكر بين اللوح والقلمِ
صديقةٌ يُعرف الصِّديقُ والدُها
صان الخلافةَ من بغْيٍ ومن غشمِ
مصونة في حمى التقديس ناسكةً
من دون عِزِّتها حربٌ وسفك دمِ
محجوبةٌ بجلال الطُّهر صيّنةٌ
أمينة الغيب في حِلٍّ وفي حرمِ
كل المحاريب تتلو مدحها أبداً
كل المنابر من روما إلى أرمِ
وكلنا في الفدا أبناء عائشةٍ
نبغي الشهادة سبّاقين للقممِ
مبايعين رسولَ الله ما نكثت
أيماننا بيعةَ الرِّضوان في القسمِ
يا أمنا، قد حضرنا للوغى لُجباً
نصون مجدكِ صونَ الجندي للعلمِ
عليك منا سلام الله نرفعه
بنفحة المسك بينَ السِّدر والسَلمِ
لا بارك الله في الدنيا إذا وهنت
منا العزائمُ أو لم نوفِ للقممِ
فالموتُ أشرفُ من عيشٍ بلا شرف
والقبرُ أكرمُ من قصرٍ بلا كرمِ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ


 


رد مع اقتباس
قديم 10-19-2010, 10:52 AM   #6 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية الرحايا
الرحايا غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18295
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 06-27-2012 (01:21 PM)
 المشاركات : 3,771 [ + ]
 التقييم :  26
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



وين البقيه وين تفاااعلهم وروح الغيره والدفاااع عن حبيبة رسول الله..
من لايستطع ان يذكر شيء عن حيااتها بامكااانه ان يشااارك
بصور تواااقيع مقاااطع فيديو عن مشاايخنا في قنوااات صفا الحكمه وصااال
ودفاعهم عنهااا هنااا ..
وهذا ابسط مانقوم به تجاااههااا...
فاثبتو حبكم لهااا.


 


رد مع اقتباس
قديم 10-23-2010, 09:38 PM   #7 (permalink)


الصورة الرمزية سيد الموقف
سيد الموقف غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4108
 تاريخ التسجيل :  Feb 2006
 أخر زيارة : 08-22-2016 (01:20 PM)
 المشاركات : 4,159 [ + ]
 التقييم :  1
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي




بارك الله فيك يا حفيدة عائشة


اعراضنا دون عرضها وعرض رسول

الله صلى الله عليه وسلم



رغمت أنوف الكارهين لك وقد
باؤوا بكل الذل والخسرانِ

جعلوا فداك الحاقدون عليك بل
جعلوا فدا ما قلت القدمانِ






 
 توقيع : سيد الموقف



رد مع اقتباس
قديم 10-24-2010, 10:50 AM   #8 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية الرحايا
الرحايا غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18295
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 06-27-2012 (01:21 PM)
 المشاركات : 3,771 [ + ]
 التقييم :  26
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



سيد الموقف..
اشكرك على حضورك بااارك فيك وجزااك الله كل خير..
وان شاء الله الموضوع يستمر بوجودك الكريم ويلاقي تفااعل من الكل..
وايضاً لاانسى ان اشكرك على ماقمت به من تعديل للموضوع
جعله الله في موااازين حسنااتك..
كل التقديير..


 
 توقيع : الرحايا



رد مع اقتباس
قديم 10-26-2010, 04:43 PM   #9 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية طاب الخاطر
طاب الخاطر غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 22877
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 02-02-2011 (12:12 AM)
 المشاركات : 4 [ + ]
 التقييم :  1
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي






رضي الله عنها



شكرا الرحايا



 


رد مع اقتباس
قديم 10-29-2010, 04:32 PM   #10 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية الرحايا
الرحايا غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18295
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 06-27-2012 (01:21 PM)
 المشاركات : 3,771 [ + ]
 التقييم :  26
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طاب الخاطر مشاهدة المشاركة


رضي الله عنها



شكرا الرحايا
هلا فيك طاااب الخاااطر..
العفوو وجزاااك الله خير..


 
 توقيع : الرحايا



رد مع اقتباس
قديم 10-29-2010, 04:36 PM   #11 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية الرحايا
الرحايا غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18295
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 06-27-2012 (01:21 PM)
 المشاركات : 3,771 [ + ]
 التقييم :  26
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي











(رضي الله عنهااا وآرضاااهااا)
.*
*.





 
 توقيع : الرحايا



رد مع اقتباس
قديم 11-02-2010, 08:56 AM   #12 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية الرحايا
الرحايا غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18295
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 06-27-2012 (01:21 PM)
 المشاركات : 3,771 [ + ]
 التقييم :  26
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي


































</STRONG>


 
 توقيع : الرحايا



رد مع اقتباس
قديم 11-08-2010, 08:25 AM   #13 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية الرحايا
الرحايا غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18295
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 06-27-2012 (01:21 PM)
 المشاركات : 3,771 [ + ]
 التقييم :  26
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



المقال للشيخ صالح المغامسي





بعنوان * لبيك يا أماه *



ما يتولى كِبره بعض « الشيعة » اليوم من القدح والذم


في عرض أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها وعن أبويها- يثبت أن هذا



الطريق المظلم والمعتقد الفاسد إنما يُسقى بماء الحقد، ويذكى برياح



الضغينة، ولسنا هنا بصدد الحديث عن فضائل أم المؤمنين فإن

العرب تقول:

وليس يصح في الإفهام شيء *** إذا احتاج النهار إلى دليل



وحسب أم المؤمنين شرفًا وفخرًا وذكرًا أن يعلم أن الصدّيقة مريم

اتّهمت من قبل في عرضها فبرأها الله على لسان نبي، وأن الصديق



يوسف اتُّهم في عرضه، فبرأه الله على لسان صبي، وأن عائشة -



رضوان الله عليها- اتهمت في عرضها فبرأها الله في كتاب منزّل من



فوق سبع سموات، لتحفظ براءتها في الصدور، وتُتلى في المحاريب،



ولتكون قدوة للعفيفات، ورمزًا للمبرآت الطاهرات.



لكننا هنا نخاطب أولئك الأباعد بتساؤلات لتقوم الحجة وتتضح



المحجة.. فنقول:



* أأنتم أعلم أم التابعون؟ وقد كان مسروق -رحمه الله- إذا



حدث عن عائشة قال أخبرتني الصادقة بنت الصدّيق حبيبة حبيب



الله *



* أأنتم أعلم أم الصحابة، وقد كانوا -رضي الله عنهم- يتحرون



بهداياهم يوم عائشة طلبًا لمرضاة رسول الله صلى الله عليه وسلم *




* أأنتم أعلم أم أمين الوحي جبريل عليه السلام وهو يبعث سلامه إليها



مع رسول الله صلى الله عليه وسلم *




* أأنتم أعلم أم رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يقول:



( إن فضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام )



وقد اختار الله لنبيه صلى الله عليه وسلم أن يموت عليه الصلاة



والسلام وقد أسند رأسه إلى سحْر عائشة ونحرها مات
عليه الصلاة والسلام في يومها وفي حجرتها.
فماذا بعد حكم أحكم الحاكمين، واختياررب العالمين؟!
أيصدق مؤمن تقي منصف بعد ذلك ما تفترونه من

أقوال، وما تحملون كبره من أباطيل؟!.

وليعلم أن مَن تولى أم المؤمنين عائشة بنت الصديق، وأحبها وذاد عنها

وعن عرضها فهو من المؤمنين حقًّا ومن لم يتولّها وعاداها فهو في

ضلال مبين ومن ولغ في عرضها، وفرح بموتها، وجعله عيدًا للبراءة

فعليه لعائن الله متتابعة تترى إلى يوم الحسرة ..

واسأل الله بعزته ألا يرحم في تلك الأجساد ولا حتى مغرز إبرة

هذه كلمات لابد منها في ساعة كهذه، وقد قال الله تعالى:

« وَكَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآيَاتِ وَلِتَسْتَبِينَ سَبِيلُ المُجْرِمِينَ »

أنتهى مقال شيخنا الفاضل صالح المغامسي الذي أسأل الله

جلا في علاه ان يطيل في عمره ويجعله ذخراً للإسلام والمسلمين

المذخورين بعلمه ان شاء الله ..
اللهم آآآمين يا رب العالمين ..


 
 توقيع : الرحايا



رد مع اقتباس
قديم 11-29-2010, 10:33 AM   #15 (permalink)
مركز تحميل الصور


الصورة الرمزية الرحايا
الرحايا غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18295
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 06-27-2012 (01:21 PM)
 المشاركات : 3,771 [ + ]
 التقييم :  26
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



رمى الفجّار أمّ المؤمنينا ..... بألسنة حداد كاذبينا
تجرأت الثعالب بعد خوف ..... وقد كانوا لنا يتودّدونا
فهل خلعوا التّقيّة من قريب ..... فما عادوا بها يتستّرونا
فهيّا يا بنى الإسلام هبّوا ..... لنصليهم بنا ما يحذرونا
ألا أين الأباة تقوم صفا ..... ألا أين المشاة يزمجرونا
لنوقد شعرنا للحرب نارا ..... ونخرج بالقوافي صائلينا
ونزهق باطلا لهم بحق ..... ونكسر صولة للمرجفينا
ونعمل فى بنى الفجّار سيفا ..... يقطّع من عروقهم الوتينا
لعائشة التقى نقتص منهم ..... ونرهب سائر المتربّصينا



فعائشة التى حقدوا عليها ..... لنا أم ونحن لها البنونا
أبو بكر سقاها الطهر صفوا ..... وربّاها ببيت الصّالحينا
فصارت للتقي مثلا ورمزا ..... وإن رغمت أنوف الكافرينا
وشرّفها الإله بخير زوج ..... نبي خاتم للمرسلينا
وسيّدة النّساء إليه زفّت ..... فطيّبة لخير الطيّبينا
وفى الدنيا له سكن وحل ..... وزوجته بدار الخالدينا
بقلب نبيّنا حازت مقاما ..... لتسبق بالمقام السّابقينا
وبعد وفاته خلفته فينا ..... تعلّم هديه للمسلمينا
فصادقة عن المصدوق تروى ..... يطيب حديثها للسّامعينا
كباسقة النّخيل لها ثمار ..... تجود بتمرها للسّائلينا
إلى يوم الحساب تظلّ تروى ..... ونحفظها إليها مسندينا
فنعم البنت بنت أب كريم ..... تجّلى صدقه للنّاظرينا
ونعم الزوج زوج رسول ربّى ..... ونعم الأمّ أمّ المؤمنينا
وبرّأها الإله من الرّزايا ..... وسمّي قذفها إفكا مبينا
وأنزل في براءتها كتابا ..... ليبطل فرية للمجرمينا
وآي النور تبقى شاهدات ..... لتظهر إفكهم للعالمينا
ولو كانت كما ظنّوا وقالوا ..... لطلّقها بذا لو يفقهونا
عجبت لياسر يهذي بإفك ..... تردّى فى قذارته مهينا
ليقلب يسره عسرا وخسرا ..... فصار به حبيب الكافرينا
أيرميها ؟ فواعجبا لدنيا ..... بها الفجار ترمى الطّاهرينا
أيرميها بداء كان فيهم ..... لكي من عارهم يتخلّصونا
أيرمون الحصان بشرّ إفك ..... وهم في فحشهم يتنافسونا
فإن نساءهم شرّ البغايا ..... يعدّون الزنا فضلا ودينا
فغضّ الطرف يا ذيلا لكلب ..... يهز به شمالا أو يمينا
ستعلم يا خبيث إذا بعثنا ..... بأنّ مكانكم في الأسفلينا
أبعد براءة من عند ربّي ..... يردّ برأيه الوحي اليقينا
فشابه قوله بالإفك قولا ..... سمعنا مثله في الغابرينا
تقاربت القلوب برغم بعد ..... فهم في كفرهم يتشابهونا
وزادوا زورهم كذبا ومكرا ..... وفاقوا في الفجور الأولينا
فلولا إذ رموها ثمّ جاءوا ..... ببرهان لهم لو يصدقونا
ولكنّ الألى تبعوا ظنونا ..... وإنّ الظنّ دين الكاذبينا
وقد نسبوا لآل البيت زورا ..... وآل البيت منهم يبرأونا
ولو بعث الإله لهم عليا ..... لكذّبهم وأخزى المفترينا
وقد خذلوه لمّا كان فيهم ..... وكانوا بالحسين الغادرينا



ألا إنّ الروافض أهل غدر ..... ذيول لليهود معمّمونا
أفاع حاقدات لادغات ..... تبثّ سمومها حينا فحينا
لهم فى كلّ موبقة مجال ..... وفي تبريرها يتفنّنونا
فإشراك بمن خلق البرايا ..... وطعن في الصّحابة أجمعينا
وخمس حلّلوه بغير حق ..... وفاحشة ولعن المسلمينا
وغالوا فى أئمّتهم غلوا ..... يضاهون النصارى المشركينا
وللفرس البغاة لهم أصول ..... فكانوا للمجوس الوارثينا
وتحسبهم جميعا إن تراهم ..... ولكن فى الخفا يتلاعنونا
فمن كانت بهم تلك البلايا ..... فماذا منهم تتوقّعونا
فإن ذمّوا فذمّهم مديح ..... وإن مدحوا فبئس المادحونا



رسول الله لا تحزن فإنّا ..... نردّ السوء عنها ما بقينا
وعرضي دون عرضك يفتديه ..... وأمّي دون أمّ المؤمنينا









يا صاحب الخطايا : أين الدموع الجارية ؟ يا أسير المعاصي ابك على الذنوب الماضية أسفا لك إذا جاءك الموت و ما أنبت
وا حسرة لك إذا دعيت إلى التوبة فما أجبت كيف تصنع إذا نودي بالرحيل و ما تأهبت ألست الذي بارزت بالكبائر و ما راقبت ؟!..


 
 توقيع : الرحايا



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حبيبنا من سكن طيبة - نشيد رائع - عن رسول الله صلى الله عليه وسلم سهيل الجنوبي علوم القرآن والسنة والسيرة النبوية 5 08-26-2009 11:44 PM
شهادة المنصفين من غير المسلمين في محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم سد الوادي علوم القرآن والسنة والسيرة النبوية 8 08-26-2009 11:14 PM
المسجد والدور المنتظر في الذود عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حبيب ال طلحة علوم القرآن والسنة والسيرة النبوية 3 08-26-2009 08:12 PM
قالو عن محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم حبيب ال طلحة علوم القرآن والسنة والسيرة النبوية 2 08-26-2009 07:17 PM
ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم اسوة حسنة وردة العرااق علوم القرآن والسنة والسيرة النبوية 8 08-26-2009 05:08 PM


الساعة الآن 05:22 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 TranZ By Almuhajir