2030 
 عدد الضغطات  : 4101
 
 عدد الضغطات  : 2491


الإهداءات


Like Tree3Likes
  • 2 Post By طالبة العلم
  • 1 Post By عــذبــة الـــروح

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1 (permalink)  
قديم 05-07-2018, 01:50 PM
مركز تحميل الصور
طالبة العلم غير متصل
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 29356
 تاريخ التسجيل : Jun 2014
 فترة الأقامة : 2163 يوم
 أخر زيارة : 05-18-2018 (11:11 AM)
 المشاركات : 882 [ + ]
 التقييم : 1
 معدل التقييم : طالبة العلم is an unknown quantity at this point
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي عز الأمة بتعلم القرآن واتباعه



عز الأمة بتعلم القرآن واتباعه
قال الله تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ﴾، ﴿قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ * يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ﴾.

فصلاح الأمة وعزها بتعلم القرآن وتدبره واتباعه، وإن المصلح هو الذي يتمسك بالقرآن ويدعو الناس إلى التمسك به، كما قال تعالى: ﴿وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ﴾.

فمن أعظم علامات المصلحين أنهم يُعلِّقون الناس بكتاب ربهم، فهو الهادي لكل خير، والمحذر من كل شر، كما قال تعالى: ﴿وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ﴾.

وإن من المحزن حقاً أن كثيراً من القادة والوجهاء والأغنياء يجهلون كتاب الله، قد يقرؤونه ولكنهم لا يعرفون معانيه وأحكامه، ويجهلون هداياته، وإن من أسباب ذلك أن كثيراً من العلماء والدعاة والخطباء والمحاضرين والكُتاب والمحللين والإعلاميين لا يربطون الناس بكتاب ربهم، وهذا من هجر القرآن الكريم، وعدم معرفة قدره وتأثيره وبركته، قال الله تعالى: ﴿لَوْ أَنْزَلْنَا هَذَا الْقُرْآَنَ عَلَى جَبَلٍ لَرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُتَصَدِّعًا مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ﴾.

القرآن الكريم فيه كل ما يصلح الأمة في عقيدتها وعبادتها وأخلاقها ومعاملاتها، وفيه حل جميع مشكلاتها الداخلية والخارجية، وفيه الرد على كل مبتدع ومبطل، وهو السبيل الوحيد لعز المسلمين.

قال الله تعالى: ﴿لَقَدْ أَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ كِتَابًا فِيهِ ذِكْرُكُمْ﴾ أي: فيه عزكم وشرفكم وقوتكم، ﴿أَفَلَا تَعْقِلُونَ﴾؟!

وإن من أعظم أسباب نصر الله لأصحاب نبيه أنهم كانوا من أهل القرآن، فقد تعلموا من النبي صلى الله عليه وسلم القرآن الكريم والسنة النبوية المبينة لكتاب الله، كما قال سبحانه: ﴿هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُبِينٍ﴾، وكانوا لا يُؤمِّرون على الجيوش والولايات غالبا إلا الصحابة، روى ابن أبي شيبة في المصنَّف (36268) بإسناد صحيح عن التابعي الكبير كُليب بن شهاب الجرمي قال: كنا في المغازي لا يُؤمَّر علينا إلا أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم.

فينبغي للمسلمين اليوم أن لا يولوا الولايات والمناصب إلا من يعرف معاني القرآن وأحكامه، ومن كان لا يعرف القرآن من أهل الحل والعقد فليبادر العلماء والدعاة بتعليمه كتاب الله، فحقٌ على العلماء والدعاة أن يجتهدوا في تعليم جميع المسلمين كتاب ربهم، وليقيموا الدروس والدورات واللقاءات والندوات لتفسير القرآن وتدبر آياته، وليكن القرآن الكريم أعظم ما يدرسه الطلاب في المدارس والمعاهد والجامعات، فقد أمرنا الله جميعا بتدبر كتابه فقال: ﴿كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آَيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ﴾.

فلا عذر لأحد في ترك تعلم القرآن وتدبره بقدر الاستطاعة، ومن أعرض عن تدبر القرآن واتباعه فقد قال تعالى: ﴿فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ مِنِّي هُدًى فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى * وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى * قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنْتُ بَصِيرًا * قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آَيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنْسَى * وَكَذَلِكَ نَجْزِي مَنْ أَسْرَفَ وَلَمْ يُؤْمِنْ بِآَيَاتِ رَبِّهِ وَلَعَذَابُ الْآَخِرَةِ أَشَدُّ وَأَبْقَى﴾.

وإن من علامات المنافقين عدم تدبر القرآن كما قال تعالى: ﴿أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا﴾؟!



الألوكة




رد مع اقتباس
قديم 05-07-2018, 04:45 PM   #2 (permalink)
مشرفة الأسرة والمجتمع


الصورة الرمزية عــذبــة الـــروح
عــذبــة الـــروح غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21269
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 03-29-2020 (10:22 PM)
 المشاركات : 38,839 [ + ]
 التقييم :  68
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkblue

اوسمتي

افتراضي



جزاكِ الله خيراً


 
أبو ريان likes this.
 توقيع : عــذبــة الـــروح



رد مع اقتباس
قديم 05-08-2018, 09:24 PM   #3 (permalink)
المدير العام


الصورة الرمزية أبو ريان
أبو ريان غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 30
 تاريخ التسجيل :  Sep 2002
 أخر زيارة : 07-19-2019 (05:54 PM)
 المشاركات : 65,874 [ + ]
 التقييم :  1056
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



أحسن الله إليك وكتب أجرك ..
تقديري ..


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
القرآن ونهوض الأمة " الوقفة الرابعة " اريج بني عمرو علوم القرآن والسنة والسيرة النبوية 2 01-07-2017 01:15 PM
القرآن ونهوض الأمة " الوقفة الثالثة " اريج بني عمرو علوم القرآن والسنة والسيرة النبوية 3 01-07-2017 01:53 AM
القرآن ونهوض الأمة " الوقفة الثانية " اريج بني عمرو علوم القرآن والسنة والسيرة النبوية 1 01-04-2017 12:14 AM
القرآن ونهوض الأمة " الوقفة الاولى " اريج بني عمرو علوم القرآن والسنة والسيرة النبوية 4 01-03-2017 02:35 AM
القرآن ونهوض الأمة اريج بني عمرو علوم القرآن والسنة والسيرة النبوية 3 01-02-2017 08:29 AM


الساعة الآن 11:19 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 TranZ By Almuhajir