المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : خاطرة البدوي (1)


القطب الشمالي
05-02-2014, 10:02 PM
عصرنا وعصركم يا جيل اليوم الكرام

كنا بسطاء في العلم و لكن أذهاننا و افكارنا صافية من تشويش حضارتكم اليوم ففي عهدنا تمر الشهور والسنين ولم يؤذي اسماعنا خبر خطف فتاة او خطف غلام او قتل ولد لوالده او والدته او خبر خيانة الوطن ومواطنيه بتهريب المخدرات والمتسللين و خبر خروج البعض إلى منظمات تهدف إلى تدمير بلاد الحرمين أمثال القاعدة و داعش :
في عصرنا من كان يحمل لواء الدعوة يعدون على الاصابع لكنهم يأتون بقلوب مخلصة ليس لهم اهداف سياسية فأثرة موعظتهم الدينية في قلوبنا نحن الطبقة العاملة و يتطبق قول الله عز وجل

{ فلولا نفر من كل فرقة منهم طائفة ليتفقهوا في الدين ولينذروا قومهم إذا رجعوا إليهم )

وعندها عشنا حياتنا في هدوء وسكينة على قلت ذات اليد مستمتعين بما رزقنا الله به في سعادة لا توصف متطلعين ومستبشرين في أخرتنا بجنة عرضها السموات والارض:

أما واقع عهدكم اليوم فأرجو أن تقيموا و تقارنونه مشكورين في مداخلاتكم من أجل الفائدة

تقبلوا تحيات أبو طلال و انتظروه كل يوم جمعه

أبو ريان
05-03-2014, 12:50 AM
حيا الله البدوي وعلمه وسلسلة خواطره ..
الحقيقة أن الفرق كبير وشاسع بين الأمس واليوم وفي أشياء كثيرة ومتعددة ..
بدون شك الفرق يحمل السَلب والإيجاب لكل حقبة زمنية ..
بمعنى أنه كما كان هناك إيجابيات في الماضي فللسلبيات وجود والكلام ينطبق على عصرنا الحالي ..
ولكن الغلبة قد تكون للماضي بحكم أشياء بسيطة في الوصف كبيرة في المعنى ومنها :
البساطة والهدوء والصدق وروح الأخوة وكون المجتمع كله قلوب ناسه على بعضهم البعض ..
فالماضي كانت تتضح فيه كل معاني التكافل الإجتماعي واليوم الرأس مالية هي كل شيئ للأسف ..
عموماً أرى بأنك الأجدر بمواصلة الحديث حول هذه المقارنات فأنت لم تأتي بها لمجرد الذِكر
بل الأكيد أن لديك ما تريد إيصاله بعمق وإقناع ونحن بإذن الله بإنتظارك ..
تقديري ..

اسايرها وتعاندني
05-04-2014, 11:37 PM
قطب شمالي " متجمد " وخاطرة بدوي
احاول اركبها عساها تركب واانا خوك .
بالنسبة لماتفضلت بطرحه
فاعتقد انك بالغت في الثناء على الجيل القديم واجحفت في حق الجيل الحديث
اقولك كيف .
بالنسبة للجيل القديم كانت نسبة الشباب اقلية بعكس الوقت الحاضر والمعروف ان السرقات والتهريب ووووو تقع من الشباب
لذلك لم تكن ظاهرة مع وقوعها من البعض " رشاش وقاحص وشلتهم !
اما داعش وماعش ومن سار على دربهم حاليا فمع {{ اعتراضي الشديد لتوجههاتهم وللفكر الذي يحملونه }} هداهم الله الى الحق ولكنهم لم "" يقتحموا بيت الله الحرام ويمارسوا القتل في اطهر بقعة على وجه الارض "" كما حدث في ايام الجيل القديم من قبل
{ جهيمان والمهدي المنتظر } .
وانا على يقين تام لو انتشرت التقنية الحديثة لدى الجيل القديم لشاهدنا لمايس وليست لميس واحده
لا لسؤ فيهم ولكنهم بشر يؤثر فيهم محيطهم الاجتماعي .
وحاليا الجميع يشاهد في المساجد غالبية من الشباب وهذا يحسب لهم مع كثرت المؤثرات السيئة .
وثق ياسيدي اننا ايضا نشارككم الاماني في ان نستبشر في أخرتنا بجنة عرضها السموات والارض.

اذا :
كل زمان فيه الصالحون وفيه الطالحون
تحياتي .

ابو سيف العمري
05-05-2014, 02:29 AM
ثبت في الصحيحين عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " خيرُ الناسِ قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ، فلا أدري في الثالثة أو في الرابعة قال : ثم يَتَخَلَّفُ من بَعْدِهِم خَلًفٌ تَسْبِقُ شهادةُ أحدهم يمينَه ويمينُه شهادتَه " .

وروى مسلم عن أبي هريرةَ قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " خير أمتي القرنُ الذين بُعِثْتُ فيهم ثم الذين يلونهم ، واللهُ أعلمُ أَذَكَرَ الثالثَ أم لا ، قال : ثم يَخْلُفُ قومٌ يُحِبُّونُ السَّمانةَ يشهدون قبلَ أن يُسْتَشْهَدوا "

هذا ما ينطق عن الهوى ...... إذا كل جيل أفضل من الذي يليه

ابوفهد العمري
05-05-2014, 06:57 AM
خاطرة جميلة من ابي طلال وردود وتفاعل اجمل من المتداخلين الكرام فشكرا للجميع .
وحقيقة ان الجيل القديم له ميزات جميلة وجيل اليوم يعاني من الحروب من كل الجهات :
التقنية التي فتحت عليهم كل باب .
الغلاء الفاحش الذي اعيأ كاهل الجميع .
الغزو الفكري والاستقصاد لهذا الجيل في هذه البلاد .
لكن اسأل الله ان يثبتهم على الحق ويرزقنا واياهم التبصر في الدين والعمل بما يرضي ربنا .

شكرا لك ايها البدوي الكريم .

شاعر من بعيد
05-05-2014, 07:53 AM
تقديري لشخصك الكريم
وكم كان موضوعك واضحاً ومباشراً ويحتوي الصدق في جنباته
نعم لكل جيل حسناته ومساؤيه ولكن الاتصالات الحديثة أظهرت
عيوب هذا الجيل اكثر من غيره كما انه لايفوتني ان أضع هذه القصة
أمامك وأمام الآخرين لتوضيح ان الأجيال السابقة لاتقارن بما
يتبعها من أجيال اخرى


عمر بن عبد العزيز وما عرف عنه من تقوى وورع ..

فبعـد أن خطب في الناس فور اعلان خبر خلافته..

وعند عوته لمنزلــه .. وما كاد أن يسلم جنبه إلى مضجعيه.. حتى أقبل عليه ابنه عبد الملــك – وكان يومئذ يتجه نحو 17 من عمره ..

وقــال: ماذا تريد أن تصنع يا امير المؤمنين ؟

فقال: أي بني أريد أن اغفو قليــلا فلم تبق في جسدي طاقة ..

فقال : أتغفو قبل ان ترد المظالم إلى اهلها يا اميـر المؤمنيــن ؟؟

فقال: اي بني إني سهرت البارحة مع عمك سليمــان .... وإني اذا حان الظهر صليت في الناس ورددت المظالم إلى اهلها ان شاء الله ..

فقال : ومن لك يا أمير المؤمنين بأن تعيش إلى الظهر ؟؟

فألهبت هذه الكلمة عزيمة عمر .. وأطارت النوم من عينيه .. وبعثت القوة والعزم في جسده المتعب ..

وقال : ادن مني أي بني ..

فدنا منه .. فضمه وقبل مابين عينيــه ..
وقال : الحمد لله الذي اخرج من صلبي من يعيننــي على ديــني ..

ثم قام وأمــر أن ينادى في النــاس .. ألا من كانت له مظلمــة فلــيرفعــها..


تقبل حضوري ومشاركتي البسيطة
دمت برضى الباريء عز وجل

القطب الشمالي
05-05-2014, 02:33 PM
أبـو ريــان
اسايرها وتعاندني
أبو سيف العمري
أبو فهد العمري
شاعر من بعيد

اخوتي الكرام شباب اليوم نشهد لهم بالخير فهم اخيار وأتقياء صابرين على جهاد النفس في عصر كثرة فيه الفتن لكن من المشاهدات اليومية في وضع المجتمع قد تستشف بعض الاخطار التي تحيط بهم و يحسبون انها مفيدة بل هي مدمرة على المدى البعيد حيث نجد ان70%من المجتمع السعودي هم من جيل الشباب وبحكم توفر المادة ولله الحمد امتلكوا احدث اجهزة التقنية الحديثة التي تنتقل عن طريقها كل الاخبار:الخيرة والسيئة والمحرضة فنجد قلة منهم يتابعون الاخبار الخيرة والسواد الاعظم من المجتمع يتابع غير ذلك وبشراهة وهي مؤثرة بلا شك في سلوك المجتمع من حيث عدم الثقة وزرع الشك بين المواطن والمواطن وبين المواطن والمسئول ويصل الشك الى الوالد وولده والزوج وزوجه وكل ذلك بسبب عدم تثقيف المجتمع وتحصينه دينياً حول مخاطر وأضرار تناقل تلك الاخبار المزعجة والمؤذية للأسماع : فهذا كان الهدف من طرح الموضوع:

لكن الاعضاء الكرام توسعوا في المداخلات بأسلوب راقي وثقافة واسعة ف اكتمل النقص الذي في الطرح وعمة الفائدة فلكم الشكر والتقدير وجعل الله كل حرف كتب بأقلامكم الراقية في موازين حسناتكم :

ارجو ان تعذرون البدوي لعدم تمكنه من الرد على كل عضو بمفرده و إكتفائه بالرد الجماعي حيث البدوي مشغول بالحلال و ليس لديه الوقت الكافي فالعذر عند خيار القوم مقبول :

http://www.youtube.com/watch?v=5bqKEpz7zto