المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وشوشَة أوجآع 13 مآيو وأمانيّه المتَسرِّبه


13 مآيو
12-26-2012, 07:55 AM
في 13 مآيو
حيث الحنين ْ
حيييث الأنين
وتمتمـآت العآشقين !
تجدوني هنـآك مزروع





*

*

*


*

13 مآيو
12-26-2012, 07:56 AM
سـأظل على شرفتي أنتظرك فأن لم تـأتي !
تأبطت لي عصفوراً لايُغرّد فبه
مني الكثير والكثير

13 مآيو
12-26-2012, 07:59 AM
. .

لا ثَرثرة فِي الصباح .. لا قِراءة بِ صوت ناعسْ
لا نَحيب .. لا حَاجة للبقَاء تحت مُراقبَة المَطر
يَكفِي أنّني وَحدي ،
الوحَدة عقوقْ أرواحنَا ..
الوحدَة ذَنب يغفرَه مَن لا يَأتي !

13 مآيو
12-26-2012, 08:01 AM
،



{وَإِنْ هُمْ إِلاَّ يَظُنُّونَ}
{وَإِنْ هُمْ إِلاَّ يَظُنُّونَ}
{وَإِنْ هُمْ إِلاَّ يَظُنُّونَ}


,

13 مآيو
12-26-2012, 08:02 AM
,

حبك يجعلني لا اشعر ,
فأراني أنظر إليك تلتهِمُني !
دون أن أصرخ!


,

13 مآيو
12-26-2012, 08:04 AM
لا شيء يعيد رائحتكَ
كَ تلك الموسيقى
تصحب معها صمتْ لايشبه الصمت ,

13 مآيو
12-26-2012, 08:09 AM
ذهبت لتترك لي عين واحده
واذن واحده
وشفاه واحده
وعندما بحث عنها
وجدتها منهمكه لتداوي
مرضى الفقْد ..
،،
اي حوآء هي
واي آدم تركته خلفها ..





لعلي لست كمثلهم

13 مآيو
12-26-2012, 08:12 AM
تحبس الدمعات في علب الكبت
المجمعة داخلها !
وتضحك , كأنْ شيء لم يكن!



وأنا في حالة هذيآن
منذ فقدتها

13 مآيو
12-26-2012, 08:12 AM
من يمنح صوتي فماً




















من يمنح سمعي أذناً















!

13 مآيو
12-26-2012, 08:15 AM
وضاعْ قلبي
في صندوقَ مساحيق المكياجَ !
لم تفرق بينه وبين احَمر الشِفاة !




لله يامحسنين

تراتيــــل
12-26-2012, 01:23 PM
متصفح جميل ولايخلوا من المغامرة والالم
كنت هنا وسعدت بتواجدي بين أروقة فضفضتك
وسأكون متابعه لك ياقدير..دمت موفق ..

الريم الجفول
12-26-2012, 11:18 PM
أحسَست أني أقرأ نَفسي في هذه اﻷ‌سطُر*،
لَو أردت أن أصَف كُل مآيجول*بـ*خآطري في هذه اللحظَه*
فـ*حروفك تَكفي*..

حُروفك ﻵ‌مَثيل لهآ وخـآلقي*،
ﻵ‌تَكفيك كُل اﻷ‌بجديآت*،*فـ*أنت سَيد الحرف..
لـ*روحك العَذبه كُل التَقدير
بُوْرِكَ المِدَادُ يا صَاح ..!*

الكعبية
01-02-2013, 10:14 AM
هنا إبداااااااااااااااااااع من نوع خاص ؟!

لك جُل التحايا وارقاها


متابعين

13 مآيو
01-04-2013, 08:16 AM
أمامه أنتثر حبآ .. أتبعثر شوقآ للحديث معه ..
تهفو نفسي كثيرا لـ أن انطقها له مرارا ومرارا ..
لكن عقلي هنا يستلم الراية ويمنعني البوح
هو لم يستطع ان يعيد نبضات قلبي الغبي لـ عهدها سابقآ
كـ عادته يلقي الأاوامر فقط .. و يرهقني !

13 مآيو
01-04-2013, 08:18 AM
.
.

سـ أجلب ب ذاكرتي إلى هُنا ,
كي أكون غريبً ومُعتم بعض الشيء
إليكم أن لاتتصوروا هذا !!

13 مآيو
01-04-2013, 08:21 AM
تراتيل



لروحك الف شُكر يَ طُهْـر

13 مآيو
01-04-2013, 08:21 AM
وحدكْ تجعلين الحياه تتنفسْ
وتعيدين إليّ رونق الحياه من جديدْ
:.:
هكذا كنت فيكْ ..
و أصبحت الـ موت بدونك