المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الحب العذري


الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-15-2016, 02:08 AM
صبحكم الله بالخير / مساكم ألله بالخير ... وكل عام وأنتم على عهود المحبه بخير

أسمحوا لي أن ألامس منكم الشغاف وأن أعيدكم لذكرياتكم
بما ساتناوله هنا...:biggrin:
حدثني أحد ألأصدقاء الإعزاء عن القراءه
يقول قررت بأن أرسم لنفسي خط زمني مع القراءه لإعتقاد مني ان القراءه ستطور ذاتي وقدراتي وتجعلني متفاعلاً مع مجتمعي ...
يقول فقرأت في الأدب العربي وقطعت شوطاً فيه كبيرا
قرأت في الشعر القديم والشعر الحديث وبعض القصص والروايات ...
الى الأمس القريب حيث اعادتني كلمه قرأتها الى حيث بدأت وجعلتني أبحث في كل ماقرأت لأكتشف أن
أن الأعتقاد بأن القراءه هي المطور الحقيقي للفكر قد يكون خطأ وما القراءه سوى مفتاح للتعلم
وأن مفهوم القراءه السائد بإتباع الأنماط الحرفيه لا تطور ذواتنا أصلاً حتى وإن أجدنا كل لغات العالم
حتى وإن قرأنا كل العلوم ستصبح القراءه الكثيره مجرد داعم آخر للكتابه نظراً للمخزون الهائل في عقولنا من
الكلمات التي قرأناها...
يقول وساعطيك مثالاً حياً عشته وعايشته على القراءه والتعلم وأن القراءه ليست
سوى مفتاح يقول قرأت كتب الأدب والشعر لدرجة أن انسب الشعر لقائله
وتكونت لدي القدره على إنتاج الفكره النقديه لما أقرأه وبعد أمد ليس ببسيط
تعترضني كلمة الحب العذري لتبدأ الأسئله تحاصرني
لماذا سمي هذا الحب بهذا المسمى...
هل الإستخدام التعبيري الوصفي للعذريه يزاح للفقدان وأهميته بالنسبه للعرب
وبهذا ستنسف فكرة الحب الأول بعد فقدان العذريه وهذا منحى لفتح أبواب اخرى للحب
فكرة وجوده أصلاً بهذا المسمى تفتح باباً لأنواع حب أخرى ففكرة وجود حب عذري
هي كفكرة المدخل لأي موضوع تنشئه ثم تتوسع لتتحدث عن الحب الثلاثيني
وتصل الى نهايه حتميه أن الحب لا يتقيد بالقيود العمريه وبهذا لن نستطيع أن نقول ان ألحب حاله
سيكون بهذا الوصف الحب أحوال وهذا الإستنتاج مريع حقاً عندما يتداخل مع الحياة لمستقبل مرجو لأثنين
هل إنغلاقه تماشياً مع مسماه هو السبب الرئيسي لحالات الجنون التي تناولتها القصص العربيه
حب فاطمة حب ليلى حب عبله حب ولّاده وغيرها من قصص عرب الجزيره والقصص الأندلسيه والشاميه...
ما أهمية دوره عندما نتناوله كقصه او كقصيده في تهذيب المجبمع
إذا كنا نتحدث عن فطاحلة الشعر كأمير الشعراء أمرؤ القيس وإبن الملوح
هل علي أن أعتبر لضريبة الشعر نتاجات أخرى كحب آخر ليس بعذري

يقول.... ومع هذا الكم الغزير من الأسئله وجدتني أجد أو أوجد إستنتاج مهم بأن القراءه مجرد مفتاح تديره فتتعلم وتديره عكس فتقرأ وتصبح قارئ

كنت سأنصحه بالقراءه في كتب السياسه فالقراءه فيها تدفعك الى التفكير في أدق التفاصيل...

هذا ماكان بيني وبيني صديقي والحقيقه أنه نسف فكرتي عن الحب العذري..:biggrin::bangin:

حدثوني أنتم عن فكرتكم حول الحب العذري وماهيته وعن رأيكم في تناول صديقي لمسمى الحب العذري ...:010305123429:

تراتيــــل
09-15-2016, 05:57 AM
الحب العذري حب أتى عليه زمان وأنقرض مع زمن الطيبين المخلصين ..ماتراه الان وتسمعه ليس الا محاولة تقليد فاشله لذاك الزمن الجميل الذي كان فيه الحب بعيد عن الشهوات نقي الهدف يسمو عن المصالح ..
بحسب ماقرأت وسمعت في الشعر وبعيد عن فكرة صاحبك الحب العذري نسبة لبني عذره
وهي قبيلة كثر فيها العشاق والمحبين المخلصين
وهم كثر وكانت نهاية حبهم وعشقهم الموت
ذكرني موضوعك ببيت عذري يقول :

مهفهفة والسحر في لحظاتها
إذا كلمت ميتا يقوم من اللحد
أشارت إليها الشمس عند غروبها
تقول إذا اسود الدجي فاطلعي بعدي...
تقديري لك

الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-15-2016, 05:21 PM
الحب العذري حب أتى عليه زمان وأنقرض مع زمن الطيبين المخلصين ..ماتراه الان وتسمعه ليس الا محاولة تقليد فاشله لذاك الزمن الجميل الذي كان فيه الحب بعيد عن الشهوات نقي الهدف يسمو عن المصالح ..
بحسب ماقرأت وسمعت في الشعر وبعيد عن فكرة صاحبك الحب العذري نسبة لبني عذره
وهي قبيلة كثر فيها العشاق والمحبين المخلصين
وهم كثر وكانت نهاية حبهم وعشقهم الموت
ذكرني موضوعك ببيت عذري يقول :

مهفهفة والسحر في لحظاتها
إذا كلمت ميتا يقوم من اللحد
أشارت إليها الشمس عند غروبها
تقول إذا اسود الدجي فاطلعي بعدي...
تقديري لك

بصارحك بشي ياتراتيل ...:biggrin::biggrin:
بدت تتنامى عندي رغبة زيارة مكتبتك...
يمكن أزود بالمعلومات اللي الاقيها عندك صاحبي قوقل....:biggrin::biggrin:
على كثر ماقريت عن الحب العذري أول مره أسمع عن قبيلة بني عذره
واعجب من نسبة الحب الى قبيله او مجموعه يخليه إحساس بطريقه مكتسبه وينفي عنه الغريزه البشريه اللي تنحكم بتوجيهات تختلف حسب الأنماط المجتمعيه ..:biggrin::biggrin:


على كل حال أقدر أقول لصاحبي بعد تعليقك إن الحب العذري حقيقه وليس خيال حقيقه وجدت وأندثرت وليست موجوده
والموجود حسب رأيك لايمت للحب العذري بأية صله لحيثيات أعتبرتيها إستثمارات شخصيه وليست نتائج للحب بشكل عام أو الحب العذري.

شكراً لإضافتك الشعريه وأبيات عنتره
قامه شعريه وتثبت هذه الأبيات أنه كذلك..:biggrin:

وشكراً لكرم مرورك وجميل تعليقك...:010305123602:

تراتيــــل
09-16-2016, 03:55 AM
ههههه الله يحييك
بني عذرة قبيلة حميرية كانت تقطن في وادي القرى ذكرت في الكتابات الرومانية باسم "عذرات" ينسب إليها الحب العذري العفيف ومنها الشاعر جميل بن معمر العذري الملقب جميل بثينه والتي اقامت بوادي القرى بالقرب من المدينة المنوره .. هذي نبذه بسيطه عنهم وترى قبيلة رفيده تنسب لهم 😁
صحيح ان الحب فطرة بشريه ولكن تصرفات البشر وطباعهم عكرت صفو تلك الفطره وهو حقيقي لاخيال اندثر قد تجده الآن ولكن بصعوبه وقد تجد به بعض الشوائب
العفو اسعدك الله ..

عذب السجايا
09-16-2016, 04:28 AM
السلام عليكم ورحمة
ارى صدود من البعض عن هذا الموضوع الجميل
كجمال صاحبة
ولكن لن اكثر فيه
شدني الخلاف حول قبيلة عذرة وهي حقيقة
حيث يقال انهم اشتهروا
برقة القلوب وجمال النساء ولكن لا يمكن ان يكون
ذلك واقعا ولكن هي شهرة لحقت بهم ولم تلحق
بغيرهم ولهم نسب ما يسمى الحب العذري والله
اعلم
مثلهم كقبيلة طي اللتي اشتهرت بالكرم بسبب
رجل واحد وقس على ذلك

الغريب هو ان رفيدة تعود الى عذرة وهذا لن يستطيع
قوقل او غيره ان يجده
فرفيدة قبيلة قحطانية معروفة وليس لهم علاقة بعذرة
ولا بالحب ههههههههههههههههههههه والله اعلم

ياسر إبراهيم خليفه
09-16-2016, 04:43 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صبحكم الله بالخير وعيدكم مبارك ان شاء الله



الصياد ومواضيعه المميزه دائما


الحب العذري

سأكتفي بأن اتحدث من وجهة نظري الشخصيه البحته

وهو التعفف فى ذكر من تحب حتى فى أحلامك

بمعنى التجرد من كل التعاملات او الرؤى الجسديه
ليصبح الحب هو كل ما يشبع لذة الانسان الحسيه
اى هو كل ما يشبع إلحب من إحساس

تراتيــــل
09-16-2016, 05:04 AM
السلام عليكم ورحمة
ارى صدود من البعض عن هذا الموضوع الجميل
كجمال صاحبة
ولكن لن اكثر فيه
شدني الخلاف حول قبيلة عذرة وهي حقيقة
حيث يقال انهم اشتهروا
برقة القلوب وجمال النساء ولكن لا يمكن ان يكون
ذلك واقعا ولكن هي شهرة لحقت بهم ولم تلحق
بغيرهم ولهم نسب ما يسمى الحب العذري والله
اعلم
مثلهم كقبيلة طي اللتي اشتهرت بالكرم بسبب
رجل واحد وقس على ذلك

الغريب هو ان رفيدة تعود الى عذرة وهذا لن يستطيع
قوقل او غيره ان يجده
فرفيدة قبيلة قحطانية معروفة وليس لهم علاقة بعذرة
ولا بالحب ههههههههههههههههههههه والله اعلم

هداك الله يعني انا اكذب ..!؟
عموما بأذن الله ساحضر مايثبت ذلك لاني مااتكلم من فراغ
والاحترام لصاحب الموضوع ولرواده ...

عذب السجايا
09-17-2016, 02:49 AM
سبحان الله من اتهمك بالكذب
ثم لماذا فسر كلامي بالتكذيب
بينما صاحب الموضوع لم يفسر
بذات الطريقة
عموما الله يدلك

تراتيــــل
09-17-2016, 03:28 AM
الغريب هو ان رفيدة تعود الى عذرة وهذا لن يستطيع
قوقل او غيره ان يجده
فرفيدة قبيلة قحطانية معروفة وليس لهم علاقة بعذرة

قوقل وغيره من تقصد يعني موانا الي ذكرت هالشي
وليه لن نستطيع قبل تحكم وتقول شي تأكد من معلوماتك وكلامك
على فكره بغيت اصور الصفحه المكتوبه فيها المعلومه ولكن وجدتها في قوقل
بعنوان عذره قبيله ويكيديا الموسوعة الحره
عذرا من صاحب الموضوع على العوده

الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-17-2016, 06:15 AM
ههههه الله يحييك
بني عذرة قبيلة حميرية كانت تقطن في وادي القرى ذكرت في الكتابات الرومانية باسم "عذرات" ينسب إليها الحب العذري العفيف ومنها الشاعر جميل بن معمر العذري الملقب جميل بثينه والتي اقامت بوادي القرى بالقرب من المدينة المنوره .. هذي نبذه بسيطه عنهم وترى قبيلة رفيده تنسب لهم 😁
صحيح ان الحب فطرة بشريه ولكن تصرفات البشر وطباعهم عكرت صفو تلك الفطره وهو حقيقي لاخيال اندثر قد تجده الآن ولكن بصعوبه وقد تجد به بعض الشوائب
العفو اسعدك الله ..

اهلاً بك ترتيل...:010305123602:
وأهلاً بعلم مكتبتك لمشاركتك دائماً إضافه قيمه نستضيفها بوجودك وجميل ردودك
ولا زلنا هنا في معمعة أصول الحب العذري وماهيته فمن كان أقدم قبيلة بني عذره أم الحب العذري
إذا خلصنا لأن الحب بوجه عام غريزه انسانيه وليست أحاسيس
مكتسبه فستصبح قبيلة بني عذره أقدم من الخلق ذاته وهذا غير ممكن إطلاقاً
الا إذا صوبنا المقال وقلنا ان الحب العذري صفه تصحيحيه أو أسلوب للحب أبتكر من قبل عشاق قبيلة بني عذره
وبهذا سيكون حتماً ليس هو الغريزه الإنسانيه بل هو مجرد وجه آخر للحب وجه جميل لا ينفي الأوجه الأخرى للحب بشكل عام وعن مدى صدق الأحاسيس التي
تتناول الحب
قد نستطيع حالياً تسمية الحب العذري الحب العربي بقياس الغالب. .

:qlbe3:<< يسأل رفيده اللي في جنوب المملكه العربيه بالتحديد اللي في أحد رفيده ولا غيرهم ؟؟؟...:qlbe3:


شكراً لك ولتوضيحك

تراتيــــل
09-17-2016, 06:25 AM
اهلا بك اكثر
من المؤكد بإن الحب العذري اقدم ولكن قديكون بمسمى اخر او بصفات اخرى
لكن بني عذره تفردوا بالتسميه نسبة لهم ولكثرة منهم كانوا يتميزون به والله أعلم ..
بعض الأشياء أو الصفات بالآحرى تكون موجوده
فطريه ولكن قد تصقل بزمن وتبرز عنه في زمن آخر ..

الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-17-2016, 06:46 AM
السلام عليكم ورحمة
ارى صدود من البعض عن هذا الموضوع الجميل
كجمال صاحبة
ولكن لن اكثر فيه
شدني الخلاف حول قبيلة عذرة وهي حقيقة
حيث يقال انهم اشتهروا
برقة القلوب وجمال النساء ولكن لا يمكن ان يكون
ذلك واقعا ولكن هي شهرة لحقت بهم ولم تلحق
بغيرهم ولهم نسب ما يسمى الحب العذري والله
اعلم
مثلهم كقبيلة طي اللتي اشتهرت بالكرم بسبب
رجل واحد وقس على ذلك

الغريب هو ان رفيدة تعود الى عذرة وهذا لن يستطيع
قوقل او غيره ان يجده
فرفيدة قبيلة قحطانية معروفة وليس لهم علاقة بعذرة
ولا بالحب ههههههههههههههههههههه والله اعلم

عذب السجايا....:010305123602:
أهلاً بك واهلاً بالجمهور الراقي
اعذاري لمن لم يشاركني تسبق فكرة الصدود فشكراً لك لإتاحة فرصة التوضيح ... وقد لا تعلم هناك من أبدا رأيه عبر البريد الخاص...:qlbe3:



يبدو لي اننا وصلنا معك بهذه المعلومات أن قبيلة بني عذره
ابتكروا ألحب العذري تقديراً منهم للجمال الذي حضيت به نسائهم..
واصبحت رقة القلوب ياصديقي هي نتاج حتمي لتأثير الجمال
تتفطر قلوبنا لقطف الورود لولا التغيب الذهني الذي يحدثه جمال المهدى اليه ...:qlbe3:
ولا خلاف على نسبة الحب العذري لقبيلة بعينها شرط ان لا ينفي النسب الوجود فيما قبل النسب
اما كيفية الوجود قبل قبيلة بني عذره فهذا ما أتوق جداً لمعرفته انا وانت رغم اشارات أوليه ليست ببعيده عنه الا أني اتوق لذلك تفصيلاً ...:wink:

حقيقه أن صديقي قوقل احياناً يضعني في مواقف محرجه ولكنه يبقى صديقي العزيز...:qlbe3:
واعتقد ان طبيعة عيش العرب قد تميل كفتها لحقيقة نسب بني عذره ورفيده القحطانيه

شكراً لك

الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-17-2016, 07:14 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صبحكم الله بالخير وعيدكم مبارك ان شاء الله



الصياد ومواضيعه المميزه دائما


الحب العذري

سأكتفي بأن اتحدث من وجهة نظري الشخصيه البحته

وهو التعفف فى ذكر من تحب حتى فى أحلامك

بمعنى التجرد من كل التعاملات او الرؤى الجسديه
ليصبح الحب هو كل ما يشبع لذة الانسان الحسيه
اى هو كل ما يشبع إلحب من إحساس

أهلاً بك ياياسر....

وأهلاً بالشعب المصري العظيم....:010305123602:
التميز وجودك أنت والرفاق بموضوعي

وحسب تعليقك سأقول لصديقي يكفي هذياناً الحب العذري فيه من السمو ماقد يقصر عنه ذهنك
ولكني اعرفه جيداً يدقق حتى في تناقض الأحرف المنقطه وشبيهاتها الغير منقطه اذكر انها كانت حديث ليلة طويله برفقته ....:qlbe3::qlbe3:

وسيقول ساسلم جدلاً بسمو الحب العذري وتسليمي ليس بتأييد أو إقتناع بقدر ماهو تشكيك في طهر تلك العلاقه التي بين الرجل وزوجته حسب توجيهك

وسيسألني بلا خجل هل الحب الذي يجمع الزوجين ليس بذاك السمو
فلماذا لا يدعن النساء رجالهن يبحثن عن كل ماهو سامي

قد يقول لماذا نهايته مأساويه إذا كان بكل هذا النبل هل النبل يتعارض مع الحب ...!!!

وإن كان الحديث في زمن الجاهليه وهو بهذا السمو لماذا لم يكن شرطاً للعلاقه
بين الزوجين الجاهليين
عموماً شكراً لك....ليلي أنا وصديقي طويل جداً أطول من ليالي الشتاء البارده أدفئ من التحلق حول نار الشتاء

الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-17-2016, 07:34 AM
هداك الله يعني انا اكذب ..!؟
عموما بأذن الله ساحضر مايثبت ذلك لاني مااتكلم من فراغ
والاحترام لصاحب الموضوع ولرواده ...

لا احد هنا يتحدث من فراغ
لا تتدحثين من فراغ
ولا أتحدث من فراغ
ولا يتحدث عذب السجايا من فراغ
لوعدنا للموضوع الأساسي وجدناه يحفز التساؤلات

شكراً لمجهوداتك ياقديره تعتبرين شريك في هذا الموضوع ويشرفني ذلك

الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-17-2016, 07:54 AM
سبحان الله من اتهمك بالكذب
ثم لماذا فسر كلامي بالتكذيب
بينما صاحب الموضوع لم يفسر
بذات الطريقة
عموما الله يدلك

أهلاً بمشاكستك ياصديقي....:qlbe3:
إذا لم تشكك أنت فبرر
أنا لم أشكك أبداً بمشاركة تراتيل وأعتقد أنه واضح جداً
هنا


بصارحك بشي ياتراتيل ...:biggrin::biggrin:
بدت تتنامى عندي رغبة زيارة مكتبتك...
يمكن أزود بالمعلومات اللي الاقيها عندك صاحبي قوقل....:biggrin::biggrin:
على كثر ماقريت عن الحب العذري أول مره أسمع عن قبيلة بني عذره
واعجب من نسبة الحب الى قبيله او مجموعه يخليه إحساس بطريقه مكتسبه وينفي عنه الغريزه البشريه اللي تنحكم بتوجيهات تختلف حسب الأنماط المجتمعيه ..:biggrin::biggrin:

...:010305123602:


فإستخدامي لكلمة (يمكن) تأييد لرغبتي وتأملاً وتطلعاً وليس تشكيكاً

اما الجزئيه الآخيره فهو دليل على قصور قرائتي عن الحب العذري وتعجب
يبرر قصور الإطلاع ويؤكد عدم تأنيب نفسي لعدم الإطلاع

عموماً أهلاً بك....

الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-17-2016, 08:27 AM
اهلا بك اكثر
من المؤكد بإن الحب العذري اقدم ولكن قد يكون بمسمى اخر او بصفات اخرى
لكن بني عذره تفردوا بالتسميه نسبة لهم ولكثرة منهم كانوا يتميزون به والله أعلم ..
بعض الأشياء أو الصفات بالآحرى تكون موجوده
فطريه ولكن قد تصقل بزمن وتبرز عنه في زمن آخر ..

ما لفت نظري انك بإسم النساء شديدي التمسك والإيمان بالحب العذري نظرأ لوجود الرجال دائماً في خانة الضحايا ....:qlbe3::qlbe3:
قد وجدتك أطلعتينا على بني عذره ونسبهم وكل مايتعلق بالحب العذري بمنظور ما قرأتيه وتمسكتي به ودافعتي عنه...:qlbe3:

تتوقعي لو أسقطوا عنهم الولايه بنشوف فيهم مجنونات... ما أتوقع...:qlbe3::qlbe3:


يقول جرير....
يا رُبّ عائِذَة ٍ بالغَوْرِ لَوْ شَهدَتْ
عزّتْ عليها بِدَيْرِ اللُّجّ شَكْوَانَا
إنّ العُيُونَ التي في طَرْفِها حَوَرٌ،
قتلننا ثمَّ لمْ يحيينَ قتلانا
يَصرَعنَ ذا اللُّبّ حتى لا حَرَاكَ بهِ،
و هنَّ أضعفُ خلقْ اللهِ أركانا



شكراً لك ياقديره...

المهندســ
09-18-2016, 08:49 AM
حياكـ يَ الاخطبوط ..
كل عام وانت والجميع بخير وصحة وسلامة
وكل سنة والحب بخير ............... عن أي حُبٍ تتحدثون ؟؟
اراكـ طرحت الموضوع مُتسائلاً ! وهذا حقكـ اخي , لكنكـ لم تحدد محاور النقاش , ربما يكون ذكاء وفطنة
لتسمع وتقرأ أفكار المجموعة بعفوية وبدون قيود ,, شكرا لبراعتكـ ودهائكـ أيها الصيـاد الضاري
امّا انا ,, فسيكون لي ثلاثة مطالب قبل ابداء وجهة نطري وسأفترض جدلاً موافقتكم
أولا .. تعريف [ الحب ] فما الحُب العُذري إلا نوعا منه ! ثانياً .. هل نتحدث عن الحُب
وفق منظومة الدين من خلال الكُتب السماوية أم نقاش مُجرّد ؟
ثالثا .. هل الحديث حول ماهية الحب العذري ؟
ام يشمل ذلكـ شروطه ومتطلباته ؟
.
.
.
بكل الأحوال .. اذا سمحت لي وافترض ذلكـ !
سيكون حديثي عن الحُب وفق الدين الإسلامي بصفتي مسلم والمناقشون مسلمون !
ما تتحدثون عنه هُنا .. علاقة الرجل بالمرأة تحت مُسمى " حُب " لا بأس ! لكنه وفق مراجع المسلمين
( كتاب الله وسنة نبيه ) لا يُسمى كذلكـ ......... في القرآن لم ترد تلكـ العلاقة بهذا المصطلح
بل وردت كلمة " الحُب " في سياقات أخرى كقوله تعالى " قُل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني
يحببكم الله ....... الآية " وهذا اسمى أنواع الحُب ,, وقال تعالى " وتحبون المال حبا جما "
وهذا الحب مذموما !! وفي الحديث " لا يؤمن احدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه
بينما علاقة الرجل بالمرأة او الشاب بالفتاة لم ترد في الدين تحت مسمى الحُب

.
.
هناكـ نوعان من العلاقة بين الذكر والانثى من بني البشر لا ثالث لهما
علاقة مباحة ومتاحة ومُرغّب بها وهي علاقة الزواج والرابط هنا حسب وصف القرآن [ المودة والرحمة والسكن ]
وهذه اشرف العلاقات الاجتماعية وشرطها التوافق والعقد والاعلان ! قال تعالى " وجعل بينكم مودة ورحمة
وقال عزّ من قائل " لتسكنوا اليها " اذا الجامع في العلاقة المشروعة هو المودة والرحمة
وما اجمل ان تجتمع الصفتان .......... وهناكـ العلاقة الغير مشروعة ومصطلحاتها
الإعجاب , الاشتياق , الوله , العشق .......... الخ وهي تُبنى - شئنا أم ابينا -
على المصلحة والانانية وفي النادر وصولها الى ارتباط مشروع
هــــــــــــــذه هي الحقيقة من وجهة نظر مغليكـ المسكين
بالدليل والبرهان !


بين الأزواج وزوجاتهم .. مودة ورحمة وسكن ,, وما اعظمها من علاقة
وبين الرجل وامرأة لا تمت اليه بصلة , إعجاب يتطور ليصبح عشق وجنون !
امّا الحب فلم يرد وفق الشريعة الإسلامية إلا كما ذكرت سلفا
بيني وبينكم القرآن والحديث
.
.
وفق هذا المنظور ..
لم يعد هناكـ حُب عذري وغير عُذري
وسأدع لكم استاذي فرصة الحوار حول من اين أتت كلمة عُذري
.

بالمناسبة .. انا لا انكر العلاقات المذكورة
الاعتراض فقط على المصطلح والمُسمى والتعبير وفق ما نؤمن به
وإلا فَـ مغليكـ " يعشق " الكلمة الحلوة والابتسامة الصادقة والنظرة الحنونة "
يشتاق للشهد ويتوق للورد وخاصة الأحمر والأبيض

اشكركـ بحجم غلاكـ وابداعكـ
وكلنا يؤخذ من قوله ويرد

تقديري

الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-18-2016, 11:04 AM
حياكـ يَ الاخطبوط ..
كل عام وانت والجميع بخير وصحة وسلامة
وكل سنة والحب بخير ............... عن أي حُبٍ تتحدثون ؟؟
اراكـ طرحت الموضوع مُتسائلاً ! وهذا حقكـ اخي , لكنكـ لم تحدد محاور النقاش , ربما يكون ذكاء وفطنة
لتسمع وتقرأ أفكار المجموعة بعفوية وبدون قيود ,, شكرا لبراعتكـ ودهائكـ أيها الصيـاد الضاري
امّا انا ,, فسيكون لي ثلاثة مطالب قبل ابداء وجهة نطري وسأفترض جدلاً موافقتكم
أولا .. تعريف [ الحب ] فما الحُب العُذري إلا نوعا منه ! ثانياً .. هل نتحدث عن الحُب
وفق منظومة الدين من خلال الكُتب السماوية أم نقاش مُجرّد ؟
ثالثا .. هل الحديث حول ماهية الحب العذري ؟
ام يشمل ذلكـ شروطه ومتطلباته ؟
.
.
.
بكل الأحوال .. اذا سمحت لي وافترض ذلكـ !
سيكون حديثي عن الحُب وفق الدين الإسلامي بصفتي مسلم والمناقشون مسلمون !
ما تتحدثون عنه هُنا .. علاقة الرجل بالمرأة تحت مُسمى " حُب " لا بأس ! لكنه وفق مراجع المسلمين
( كتاب الله وسنة نبيه ) لا يُسمى كذلكـ ......... في القرآن لم ترد تلكـ العلاقة بهذا المصطلح
بل وردت كلمة " الحُب " في سياقات أخرى كقوله تعالى " قُل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني
يحببكم الله ....... الآية " وهذا اسمى أنواع الحُب ,, وقال تعالى " وتحبون المال حبا جما "
وهذا الحب مذموما !! وفي الحديث " لا يؤمن احدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه
بينما علاقة الرجل بالمرأة او الشاب بالفتاة لم ترد في الدين تحت مسمى الحُب

.
.
هناكـ نوعان من العلاقة بين الذكر والانثى من بني البشر لا ثالث لهما
علاقة مباحة ومتاحة ومُرغّب بها وهي علاقة الزواج والرابط هنا حسب وصف القرآن [ المودة والرحمة والسكن ]
وهذه اشرف العلاقات الاجتماعية وشرطها التوافق والعقد والاعلان ! قال تعالى " وجعل بينكم مودة ورحمة
وقال عزّ من قائل " لتسكنوا اليها " اذا الجامع في العلاقة المشروعة هو المودة والرحمة
وما اجمل ان تجتمع الصفتان .......... وهناكـ العلاقة الغير مشروعة ومصطلحاتها
الإعجاب , الاشتياق , الوله , العشق .......... الخ وهي تُبنى - شئنا أم ابينا -
على المصلحة والانانية وفي النادر وصولها الى ارتباط مشروع
هــــــــــــــذه هي الحقيقة من وجهة نظر مغليكـ المسكين
بالدليل والبرهان !


بين الأزواج وزوجاتهم .. مودة ورحمة وسكن ,, وما اعظمها من علاقة
وبين الرجل وامرأة لا تمت اليه بصلة , إعجاب يتطور ليصبح عشق وجنون !
امّا الحب فلم يرد وفق الشريعة الإسلامية إلا كما ذكرت سلفا
بيني وبينكم القرآن والحديث
.
.
وفق هذا المنظور ..
لم يعد هناكـ حُب عذري وغير عُذري
وسأدع لكم استاذي فرصة الحوار حول من اين أتت كلمة عُذري
.

بالمناسبة .. انا لا انكر العلاقات المذكورة
الاعتراض فقط على المصطلح والمُسمى والتعبير وفق ما نؤمن به
وإلا فَـ مغليكـ " يعشق " الكلمة الحلوة والابتسامة الصادقة والنظرة الحنونة "
يشتاق للشهد ويتوق للورد وخاصة الأحمر والأبيض

اشكركـ بحجم غلاكـ وابداعكـ
وكلنا يؤخذ من قوله ويرد

تقديري




***

حياك الله يابومحمد وكل عام وانت بخير....:d
اعتقد أني سأطور تبريكاتي لك بالعيد حسب نهج الموضوع وأقول كل عام وأنت وأحبتك بخير وصحه وسلامه
وأعتقدأيضاً أني سأجد لهذا التطوير وقعاً في ذاتك تستحسنه...:010305123602:
هذا أولاً

ثانياً أهلاً بك غائب حاضر نضيف من زهورك الى باقة ماجمعناه جمالاً علنا نقدمه
لصديقي المتسائل حيث أنه أصبح صعب المراس بعد قضاء تلك الفترة الزمنيه والتي
إكتشف بعدمرورها انها ..فترة نوم أصحاب الكهف وكان يحسبها تطوير
لذاته وتفعيل له مع مجتمعه فقد ذكر في طيات ماكتبت ان القراءه ليست تعلم
وان التعلم هو منظومة الإسئله التي يستطيع أن يجسدها ويصورها كعملاق يحرس
بوابة رأسه فلا تدخل المعلومات محجبات اومنقبات أو أطفال غير مكتملي نضج الملامح
بل تقيم في خيمه ومرابعه الى أن تصبح حسناء ملامحها فارقه فيسمح لها بعدئذ
بالدخول الى رأسه كعرائس تزف لرأسه زفاً معلومة تلو الأخرى يباهي بحضورها
وجمال حضورها مجالسيه طيّبة العطر طيّبة الذكر تتقدم حين طلبها وتقدم
في كل خطوة تخطوها في مجالسه الى يصبح ذكرها منقولاً وعطرها محموداً
ولك أن تتخيل أني صديقه الذي تمره حسان صاحبه وهو يغض الطرف من تقديره
ومكانته عنده يقضي معه وقته بين محبه وتعلل فأعتذاري لكل من قد أعترضت
مشاركاتهم العابره وكل من تمنيت عليهم إعادة الكره وأتوني ملبين

ثالثاً ياصديقي تفرد الصفحات وهي تحمل في طياتها ماتحمل ولم يقال عنها عبثاً
أن لها وهي في إنفرادها طي وبين سطورها أسطر ...!!
ولا يخفاك أن في عفوية القراء ذكاء حاد وهو لا يزال قيد المراهنه
من أبيات تراتيل الى تنزيه ياسر الى تمويه العذب الى تلك المراسلات التي وردتني
على بريدي الى تلك المرافئ البعيده بدفء ايمانها الى تلك الأسماء التي تلت إعجابات زهى بها ختام الموضوع
عن أي حب نتحدث ...؟
من بين براثن تقى النهي قد أوجدوا القدماء مخارج وسراديب خفيه تخرج بنا حيث الأركان البعيده... كيف هو الحب
قبل التاريخ الإسلامي في عرب هم هم لغة وأشكالاً وأخلاقاً نراهم اليوم على ماهم عليه
وبما أنك شاعر لشعره ترانيم بدأت بخطى الأبل وأنتهت بطبول أبو نوره تظهر صور وتختفي صور
كيف هو الحب قبل التاريخ الإسلامي هل هو كما ذكروا النجباء الأفاضل في موضوعي أن في خلفية عفته كواليس نجهلها
أخي ...لوذكرت لك شعر قالته أحدى الشاعرات عن لعبة حب مرت وأنتهت لشرحت بشرح مبدئي بأنه الهجر وأعلم جيداًانني لو طلبتك بشرح السر
لأسررتني بشرح آخر كما تفضلت وكما سرت حسب الموضوع الرئيسي


شكراً لك ....:d

المهندســ
09-18-2016, 12:44 PM
اعدتني عنوة أيها الصياد
هذا يشرّفني ,, لقد آمنت بما جاء به نبينا محمد عليه الصلاة والسلام
لذا كان حديثي من هذا المنطلق وفي مقدمة مشاركتي تساءلت .. كيف تريد ان يسير الحوار
ومن أي منطلق ؟ الآن ادركت بانكـ تريد تفسيراً لهذا المصطلح - مُجردا - وفق ما سار عليه العرب قبل البعثة
هُنـــا يختلف الموضوع .. اردت جرّكـ للتعدد فجريتني لأيام عرب البادية وشعرائها وما كان بها من معاقرة
ومداوسة , مع انني اشكـ في مصداقية التاريخ بشكل مطلق مع ايماني بصحة جزء منه
حسبي الله على ابليسكـ ههههههههه تريد ان ابوح بما لا اريد !!


نعم - اذا استبعدنا الدين - وهذا لا يجوز الا اذا كُنا نتحدث مجازا وعن حقبة مضت وقوم بادت
سأتحدث عنهم وليس عن قناعتي فأقول .. في زمن جرير وعنترة وأمرؤ القيس كانت اللغة عربية بلا شكـ
لكن الضوابط مختلفة والعلم الشرعي والتقني معدوم , دستورهم سلم القبيلة والبقاء للأقوى وليس للأفضل
وبما انكـ اطلقت على مغليكـ لقب شاعر - اعتز بذلكـ - مع علمي بشاعريتكـ الرائعة فاقول ..
الشعرُ فنٌّ والفنونُ جنونُ ,, وهل على المجنون من حرج ؟ هههههههه هنا رُفع التكليف !
اذا اتبعنا سنّة الاولين فلنسميه ( الحب ) وامري لله ولعلمكـ اخي في الشعر لا نستطيع
ان نسميه الا حُبا وهذه من كوارث الشعر لكننا هنا نناقش علميا وادبيا وليس شعرا
ثم انني مؤمن بوجود العشق والهيام في حياة البشر
واعتراضي على التسمية فقط سيدي


اعود لما اسميتموه " الحُب العُذري "
اراه ,, الرغبة الجامحة في ذات المحبوب بكل ما فيه , الاشتياق اليه , التضحية من اجله , الغيرة عليه
مراعاة احاسيسه ومشاعره , طلب وده , الصدق والأمانة معه , تدليله وتدليعه بالقول والفعل معا ,الهيام بروحه
وسواليفه اكثر من الهيام بجسده مع ضرورة الأخير طبعا ! عكسه الرغبة في الاستمتاع بجماليات الجسد
وفي هذه الحالة يصبح ,, انانية بحتة ! لهذا ابتدعوا ما سُمي بِ " الحب العذري " مع ندرة وجوده
من اسماه بهذا الاسم ؟ لا اعلم ولعل في مشاركات الرائعة تراتيل إجابة


هيا زان فكّنا من الروايا تيه
وخلنا في المدارس والدوام وساهر وطلبات البيت لا يحضرون
ترى دمي على ورقة ههههههههههه..
اخذني موتكـ واقعد ف العافية

الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-18-2016, 01:28 PM
اعدتني عنوة أيها الصياد
هذا يشرّفني ,, لقد آمنت بما جاء به نبينا محمد عليه الصلاة والسلام
لذا كان حديثي من هذا المنطلق وفي مقدمة مشاركتي تساءلت .. كيف تريد ان يسير الحوار
ومن أي منطلق ؟ الآن ادركت بانكـ تريد تفسيراً لهذا المصطلح - مُجردا - وفق ما سار عليه العرب قبل البعثة
هُنـــا يختلف الموضوع .. اردت جرّكـ للتعدد فجريتني لأيام عرب البادية وشعرائها وما كان بها من معاقرة
ومداوسة , مع انني اشكـ في مصداقية التاريخ بشكل مطلق مع ايماني بصحة جزء منه
حسبي الله على ابليسكـ ههههههههه تريد ان ابوح بما لا اريد !!


نعم - اذا استبعدنا الدين - وهذا لا يجوز الا اذا كُنا نتحدث مجازا وعن حقبة مضت وقوم بادت
سأتحدث عنهم وليس عن قناعتي فأقول .. في زمن جرير وعنترة وأمرؤ القيس كانت اللغة عربية بلا شكـ
لكن الضوابط مختلفة والعلم الشرعي والتقني معدوم , دستورهم سلم القبيلة والبقاء للأقوى وليس للأفضل
وبما انكـ اطلقت على مغليكـ لقب شاعر - اعتز بذلكـ - مع علمي بشاعريتكـ الرائعة فاقول ..
الشعرُ فنٌّ والفنونُ جنونُ ,, وهل على المجنون من حرج ؟ هههههههه هنا رُفع التكليف !
اذا اتبعنا سنّة الاولين فلنسميه ( الحب ) وامري لله ولعلمكـ اخي في الشعر لا نستطيع
ان نسميه الا حُبا وهذه من كوارث الشعر لكننا هنا نناقش علميا وادبيا وليس شعرا
ثم انني مؤمن بوجود العشق والهيام في حياة البشر
واعتراضي على التسمية فقط سيدي


اعود لما اسميتموه " الحُب العُذري "
اراه ,, الرغبة الجامحة في ذات المحبوب بكل ما فيه , الاشتياق اليه , التضحية من اجله , الغيرة عليه
مراعاة احاسيسه ومشاعره , طلب وده , الصدق والأمانة معه , تدليله وتدليعه بالقول والفعل معا ,الهيام بروحه
وسواليفه اكثر من الهيام بجسده مع ضرورة الأخير طبعا ! عكسه الرغبة في الاستمتاع بجماليات الجسد
وفي هذه الحالة يصبح ,, انانية بحتة ! لهذا ابتدعوا ما سُمي بِ " الحب العذري " مع ندرة وجوده
من اسماه بهذا الاسم ؟ لا اعلم ولعل في مشاركات الرائعة تراتيل إجابة


هيا زان فكّنا من الروايا تيه
وخلنا في المدارس والدوام وساهر وطلبات البيت لا يحضرون
ترى دمي على ورقة ههههههههههه..
اخذني موتكـ واقعد ف العافية

الله يسعدك يابو محمد
دائماً يزيد الحديث عذوبة كلما خططت للغياب عن المنتتدى
لذلك أعذروا عودتي السريعه قد لا أكون غداً برفقتكم
فوالله اني ضحكت الى حد الدموع......:biggrin::biggrin:

ووالله أنك أبدعت وكنت بارع في حديثك السابق وحديثك الآن
وأسعدتني وشرفتني بكل كل قراءاتك ياشاعر فأنت
شاعر لانختلف عليك مهما قدرنا تواضعك ومهما رددنا أبياتك
ومهما خشينا نقدك لانختلف على فنون الشعر وجنونه الذي ارانا أصبحنا
به مكشوفين نتحدث علناً ...
كما قد ذكر عن جميل ماقاله عنتره في أبيات سابقه في هذا الموضوع
ضرب من الخيال والجنون ...الله واكبر عليه من شاعر....:biggrin:
أما التاريخ فأسمح لي أن أراه شيخاً جليلاً كان يحدثنا ونحن نتحلق حوله أطفالاً
عن بطولاته وعن بطولات أصحابه الذين أصبحوا تراباً وفجأه بعد أن كبرنا خرف وبعد الخرف والزهايمر
أصبح يردد إنحاشوا ....إنحاشوا الرجال فيكم إنحاشوا ...:biggrin::biggrin: ....ههههههه
فخرفه وإجلاله مناط بنا بتفكيرنا وبمابين الأسطر
ارجو ان ننحاش أنا وأنت فإني أرى أبوفهد ومراقب القسم الإسلامي حول الموضوع...:biggrin:
اما بالنسبه للدين فنحن هنا لا نتحدث عن المعلوم بقدر حديثنا عن اللا معلوم
والحديث منذو بدايته وهو بصبغته مصبوغ..وبشمعه مختوم وبرسائله مظروف


إشرايك ننحاش من بدري أحسن ما نلاقينا في دهاليز قسم الإداره اللي بآخر الأقسام ...:biggrin::biggrin:...:bangin:

عذب السجايا
09-20-2016, 12:24 AM
اهلا بك اخي الصياد وارحب بالاخ القدير المهندس
الحقيقة لا اعلم كيف يستطيع بقية الاعضاء ان يبدو
ارائهم بعد كلام المهندس
وحتى انا ساتجنب الخوض في هذا الحب العذري
بعد الان ههههههه
ولو ذكرالمهندس ان قبيلة عبيدة ترجع الى بني عذرة
فلن اشكك في ذلك ههههههه

عذب السجايا
09-20-2016, 12:29 AM
:qlbe3:<< يسأل رفيده اللي في جنوب المملكه العربيه بالتحديد اللي في أحد رفيده ولا غيرهم ؟؟؟...:qlbe3:


شكراً لك ولتوضيحك


اكيد انها رفيدة اللي في احد رفيدة بس ابحث كل شي ممكن

الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-20-2016, 06:59 AM
اهلا بك اخي الصياد وارحب بالاخ القدير المهندس
الحقيقة لا اعلم كيف يستطيع بقية الاعضاء ان يبدو
ارائهم بعد كلام المهندس
وحتى انا ساتجنب الخوض في هذا الحب العذري
بعد الان ههههههه
ولو ذكرالمهندس ان قبيلة عبيدة ترجع الى بني عذرة
فلن اشكك في ذلك ههههههه

ماقصر أبومحمد الله يطول بعمره ...
وماقصرت تراتيل وأنت وياسر ماقصرتوا جميع امام الكواليس وخلف الكواليس...:d
شكراً لكم ...:010305123602:

الصيـــ ( ضــــاري ) ــاد
09-20-2016, 07:12 AM
اكيد انها رفيدة اللي في احد رفيدة بس ابحث كل شي ممكن

جاري البحث ...:d